أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

قوات أمريكية وكردية تداهم منزلا قرب المربع الأمني للنظام في الحسكة

محلي | 2018-03-06 07:41:54
قوات أمريكية وكردية تداهم منزلا قرب المربع الأمني للنظام في الحسكة
   اللواء جايز الموسى و أمين فرع حزب البعث سليمان الناصر يشاركان في مجلس عزاء قتلى الميليشيات بعفرين - نشطاء
زمان الوصل
عملية دهم واعتقال نفذتها قوات أمريكية وكردية في حي "النشوة" جنوبي مدينة الحسكة على بعد مئات الأمتار من مجلس "عزاء" شارك فيه محافظ النظام بالحسكة، اللواء "جايز الموسى" وأمين فرع حزب البعث "سليمان الناصر" لقتلى ميليشيات "اللجان الشعبية" في "عفرين".

تشابك خيوط اللعبة المميتة في سوريا، يظهر جلياً في الحسكة، حين يداهم جنود أمريكان مع مسلحي حليفهم حزب "الاتحاد الديمقراطي" (PYD) منازل في حي "مساكن النشوة" الشرقية الذي يبعد بضع مئات من الأمتار عن المربع الأمني الخاضع لنظام الأسد، ويعتقلون 4 أشخاص بتهمة انتمائهم لتنظيم "الدولة الإسلامية"، ودون أي معوقات أو تهديدات ينقلونهم إلى سجن حي "غويران"، الذي لا يبعد سوى 1 كم عن قصر "جايز الموسى".

جرت هذه العمليات وسط حالة استنفار لعناصر القوى المسيطرة وقلق للسكان، نتيجة العثور على جثث أشخاص قتلوا ذبحاً في حيي "غويران" و"العزيزية" وقبل ذلك بأسبوع في حي "الزهور" على الأطراف الجنوبية للمدينة، تبين فيما بعد أن 5 جثث تعود لعناصر من الميليشيات المدعومة أمريكياً، وأخرى في حي "المرديان" لعنصر سابق في ميليشيات نظام بشار الأسد.

وقبل أن يجلس "جايز الموسى" والقياد البعثية بالحسكة في خيمة "عزاء" العناصر الـ 18، الذين قتلوا خلال قتالهم إلى جانب حزب "الاتحاد الديمقراطي" ضد الجيش الحر والقوات التركية، كان فرع الأمن العسكري يتواصل مع ميليشيا "آساييش" الكردية ليبلغها بعثوره على جثتين لأشخاص مرتبطين بميليشيا "وحدات حماية الشعب" في مجرى نهر "الخابور" وسط المدينة.

وتكرر خلال شهر شباط فبراير الماضي هبوط مروحيات أمريكية عسكرية في كتيبة حفظ النظام سابقاً وسجن "غويران" تحت أنظار قوات النظام، وسط أنباء عن نقل عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" من السجن وإليه بالتزامن مع تنفيذ أكثر من 6 عمليات إنزال جوي في مناطق سيطرة التنظيم قرب الحدود مع العراق.

وهذا يتناقض مع موقف قوات النظام وحفائها بدير الزور، الذين هددوا بالرد على مقتل العشرات من عناصر الميليشيات الأجنبية والمحلية بقصف جوي وصاروخي لقوات التحالف الدولي على مناطق بمحيط "الصالحية" و"الطابية" وخشام".

وكانت قوات النظام أعلنت عن حصول "مواجهة سلمية" بين عناصر حاجز الأمن الجنائي و الفوج الخامس "هجانة" مع رتل يضم 6 آليات عسكرية أمريكية، انتهت بمنعها من الدخول إلى مناطق سيطرة النظام بالمربع الأمني وسط مدينة الحسكة، باتجاه حي "النشوة" حيث يسيطر مسلحو حزب "الاتحاد الديمقراطي".
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
العراق.. الخزعلي يتوعد المتظاهرين ورئيس الأركان يتعهد بحمايتهم      مجزرة داخل مستشفى في التشيك      بدء الجولة 14 من مباحثات "أستانا" في كازاخستان      انخفاض أسعار النفط بسبب مخاوف الحرب التجارية      "واتساب" يتوقف عن العمل على ملايين الهواتف نهاية ديسمبر‎      سيدني تختنق بضباب كثيف جراء حرائق الغابات      ميسي خارج قائمة برشلونة لمواجهة إنتر ميلان بالأبطال      وزارة العدل الأمريكية: تحقيق "إف بي آي" في التدخل الروسي "معيب"