أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسلح مخمور يهاجم منازل السكان بمدينة الحسكة

أرشيف

أصيب ثلاثة مدنيين بينهم امرأة بجروح مساء الأحد نتيجة تهجم أحد عناصر ميليشيا "وحدات حماية الشعب" (YPG) على منازل في حي "العزيزية" شرقي مدينة الحسكة.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" بأن أحد عناصر ميليشيا "وحدات حماية الشعب" الذراع العسكرية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" أطلق النار بشكل عشوائي وهو بحالة سكر، ثم هاجم بعض المنازل في حارة "المشفى الوطني" بحي "العزيزية"، ما أدى إلى إصابة رجل بطبق ناري في ساقه وفتاة بصدرها.

وقال المراسل إن العنصر المخمور اقتحم منزلاً لعائلة "بشاري" في الساعة التاسعة والنصف مساء وأطلق النار ما أدى إلى إصابة صاحب المنزل بجروح نقل على إثرها إلى المشفى.

وفي الريف الجنوبي، سمع صوت انفجارات قوية قرب مدينة "الشدادي" ظهر الأحد، ما أثار حالة من الخوف لدى السكان، تبين أنها ناتجة عن تجربة لأسلحة في مراكز تدريب "وحدات حماية الشعب" (YPG) كبرى ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" بمحيط المدينة، وفق المراسل.

وتسيطر "وحدات حماية الشعب" والميليشيات الأخرى التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" على معظم مناطق محافظة الحسكة باستثناء مركز مدينتي "الحسكة" و"القامشلي" إضافة للفوجين العسكريين بجبل "كوكب" وتل "طرطب" وما يحيط بهما من قرى، إضافة لجيب صغير يسيطر عليه تنظيم "الدولة" قرب الحدود مع العراق جنوبي المحافظة.

زمان الوصل
(40)    هل أعجبتك المقالة (36)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي