أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تحذير روسي لفصائل درعا عبر الادميرال "كوليت فاديم"

من معارك درعا - أرشيف

حذر رئيس مركز المصالحة الروسي في منطقة خفض التوتر جنوب سوريا الأدميرال الروسي "كوليت فاديم"، حذر فصائل درعا من القيام بأي تحرك عسكري، مشيرا إلى أن وجهة قوات النظام المقبلة بعد الانتهاء من العمليات العسكرية في الغوطة الشرقية، هي المنطقة الجنوبية "درعا – القنيطرة"، بهدف السيطرة على الأجزاء الخاضعة لسيطرة الفصائل.

وشنت فصائل المقاومة اليوم الأربعاء حملة قصف مدفعي وصاروخي على مواقع عسكرية ومناطق انتشار الميليشيات الأجنبية في ريف القنيطرة وريف درعا الشمالي ووسط المحافظة ومدينة درعا، رداً على الهجوم الذي تتعرض له الغوطة.

وطالب الأدميرال "كوليت فاديم" خلال اجتماع عقد في مبنى محافظة درعا اليوم الأربعاء الفصائل المقاتلة في درعا بالاستسلام وتسليم سلاحها والعودة إلى "حضن الوطن"، قبل أن يتقرر الهجوم العسكري على المنطقة، وذلك "لحل النزاع والحفاظ على أرواح السكان والبنى التحتية" بحسب ما جاء على الصفحة الرسمية للإدارة المحلية في درعا.

ورأى ناشطون من محافظة درعا ان الهدف من هذا الاعلان هو ممارسة الضغط على فصائل الجنوب لوقف تحركها نصرة للغوطة، مؤكدين أن محافظة درعا تتوقع عملا عسكريا قبل التصعيد الحاصل على الغوطة الشرقية.

وسبق أن التقت "زمان الوصل" قبل نحو شهر، ضمن تقرير مطول أبرز قادة الفصائل في الجنوب وأكدوا جميعهم أن المحافظة مقبلة على عمل عسكري قد يكون الاضخم من نوعه.

زمان الوصل - رصد
(23)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي