أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

"دحر الغزاة" تنهي وجود التنظيم في "الخوين" وتأسر المئات من عناصره

محلي | 2018-02-13 11:35:18
"دحر الغزاة" تنهي وجود التنظيم في "الخوين" وتأسر المئات من عناصره
   تمكنت المقاومة من قتل وجرح العشرات من عناصر التنظيم - أرشيف
زمان الوصل
أعلنت غرفة عملية "دحر الغزاة" اليوم الثلاثاء مقتل وجرح العشرات من تنظيم الدولة بالإضافة لأسر المئات في بلدة "الخوين" جنوب شرق إدلب.

وأوضحت الغرفة في بيان لها أن النظام مع حلفائه الإيرانيين والروس قاموا بنقل مجموعات كبيرة من عناصر تنظيم الدولة أول مرة من "عقيربات" وعبر مناطق سيطرتهم إلى ريف إدلب الشرقي وضم إليهم مجموعات من "فلول التنظيم" الهاربة من الرقة ودير الزور، ليقاتل معهم جنبا إلى جنب ضد فصائل المقاومة في ريف حماة الشمالي وريف إدلب الشرقي.

وأضافت الغرفة في بيانها "لما انتهت مهمتهم هناك قاموا بتسليم مناطقهم للنظام وحلفائه، حيث قام بدوره بنقلهم مرة أخرى عبر مناطق سيطرته نحو بلدة الخوين كي يقاتلوا فقامت غرفة عمليات دحر الغزاة بإحباط هذه المؤامرة وكشف خيوط التنسيق والتعاون الأمني المباشر بين هذه المجموعات من جهة والإيرانيين والنظام من جهة أخرى".

وتمكنت الفصائل بحسب بيان "دحر الغزاة" بعد اشتباكات عنيفة دامت لأكثر من ثلاثة أيام من قتل وجرح العشرات من عناصر التنظيم، وأسر من تبقى منهم - بالمئات في بلدة الخوين جنوب شرق إدلب حيث سيعامل هؤلاء الأسرى حسب مقتضيات العدالة والقانون والضرورات الأمنية، مؤكدة أنها ستكشف للعالم حقائق عن التعاون والتنسيق بينهم وبين النظام وداعميه.

ودعت الغرفة المجتمع الدولي للإسراع في محاكمة نظام الأسد الذي حضن الارهاب وصدره بأشكاله المختلفة واستخدم التنظيم في أكثر من موقع من أجل تبرير جرائمه بحق الشعب السوري.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
تمارين الساقين لمدة 10 دقائق تقي من أمراض القلب      واشنطن تفرض عقوبات على شركتين و5 سفن روسية      مايكروسوفت: متسللون روس استهدفوا مواقع جماعات محافظة أمريكية      إيران تستأنف إمداد العراق بالكهرباء      آسياد 2018: السباحة الصينية ليو شانغ تحطم الرقم العالمي لسباق 50م ظهرا      بيكهام سينال جائزة رئيس الاتحاد الأوروبي تكريما لانجازاته      ماكرون يستعد لإطلاق الدفعة الثانية من إصلاحاته الطموحة      "الجزيرة" السورية.. تعددت اللغات والعيد واحد