أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سوريا الديمقراطية" تعلق على تصفية شخص بدير الزور

صور المدعو زاهد حمد العبدالله

قال رئيس تحرير شبكة "الشرق نيوز"، فراس علاوي يوم الثلاثاء إنهم لم يتلقوا معلومات حول اعتقال قيادي في "وحدات حماية الشعب" (YPG) ظهر في شريط فيديو يعدم شخصاً بريف دير الزور الشرقي، وذلك بعد إعلان ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" إنها ستقدم "الجناة" للمحاكمة.

وأضاف علاوي إن منفذ عملية الإعدام هو قائد فوج "جكدار" "زاهد حمد العبدالله" من منطقة "القامشلي"، مشيرا إلى أن الحادثة حصلت أول أمس في بادية بلدة "البحرة" على خطوط الاشتباك مع تنظيم "الدولة" شرق دير الزور.

ولفت علاوي إلى أن هوية من نفذ بحقه الإعدام الميداني ما زالت مجهولة.

وفي أول تعليق لميليشيات "سوريا الديمقراطية" المدعومة أمريكيا، وصفت قيادة المنطقة الشرقية في بيان لها الحادثة بأنها "جريمة نفذها أشخاص يرتدون ثياب قوات سوريا الديمقراطية بحق شخص يبدو أنه أحد أسرى تنظيم داعش".

وقالت "إننا نتابع ملاحقة حيثيات هذه الجريمة وكشف ملابساتها للوصول إلى المجرمين، الذي ارتكبوها، مضيفة أنه "فور اكتمال نتائج التحقيق والمتابعة والقبض على الجناة سيتم تقديمهم للمحاكة لينالوا جزاءهم".

وكانت شبكة "الشرق نيوز" نشرت يوم أمس شريط فيديو ظهر فيه مسلح يرتدي لباس "وحدات حماية الشعب" (YPG) كبرى ميليشيات "سوريا الديمقراطية" يطلق النار من رشاش خفيف على شخص نصب كهدف، مؤكداً على أن العملية هي انتقام لزملائه "ريزان وميتان" (قتيلين من YPG).

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي