أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"أبو عمارة" تفجر مستودعا وتقتل 3 جنود في "صلنفة"

استهدفت هذه العملية مستودعات لقوات الأسد قرب محطة البث على قمة "النبي متى"

أعلنت "سرية أبو عمارة" التابعة للمقاومة السورية مسؤوليتها عن القيام بعملية نوعية داخل مناطق سيطرة نظام الأسد في منطقة "صلنفة".

استهدفت هذه العملية مستودعات لقوات الأسد قرب محطة البث على قمة "النبي متى" شرق بلدة "صلنفة" صباح الأربعاء، نجم عن هذه العملية تفجير مستودعات للأسلحة والذخيرة أدى إلى تدميرها بالكامل.

وحسب مصدر ميداني، فإن المكان المستهدف يضم موقعا للقيادة والسيطرة وتحشدا القوات ومستودعات لكافة أنواع الذخائر والمتفجرات، بالإضافة إلى رحبات صيانة واستراحة ومهاجع ونقطة تفتيش للحافلات والسيارات المتوجهة إلى سهل الغاب.

واعترفت مواقع موالية لنظام الأسد بحصول التفجيرات ومقتل ثلاثة من الجنود، بالإضافة إلى وقوع عدد من الإصابات، وذكرت أنه لم يتم تحديد سببها.

وسمعت أصوات الانفجارات في المناطق التي تقع تحت سيطرة فصائل المقاومة المسلحة في جبلي الأكراد والتركمان، وشوهدت سحب الدخان الناجمة عنه من مناطق بعيدة.

ومن الجدير الإشارة إلى أن "سرية أبو عمارة" تنفذ عملياتها بشكل سري ضمن مناطق سيطرة النظام، وسبق لها أن نفذت عدة عمليات في حلب وبقية المناطق.

وفي سياق مختلف ما تزال قوات الأسد المتواجدة في التلال الحاكمة من جبلي الأكراد والتركمان ومعسكر "جورين" غرب الغاب، تقصف منذ عدة أيام القرى المأهولة بالسكان بالقذائف الصاروخية والمدفعية والهاون، وتحاول قطع الطرقات بين المناطق المحررة في منطقة قرية "أوبين" وقرية "زيتنجوك".

زمان الوصل
(68)    هل أعجبتك المقالة (69)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي