أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف إدلب.. هجوم معاكس على "أبو دالي" بعد سيطرة النظام

أرشيف

شنت "هيئة تحرير الشام" هجوما معاكسا على قرية "أبو دالي" في ريف إدلب الجنوبي بعد سيطرة قوات النظام والمليشيات الموالية لها مساء الخميس.

وأفاد "خطاب أبو عمر" القائد الميداني في "تحرير الشام" لمراسل "زمان الوصل" بأن الهيئة شنت هجوما عنيفا ومعاكسا مستخدمة كافة أنواع الأسلحة على بلدة أبو دالي"، ونفذت عدة كمائن وعمليات انغماس في صفوف قوات النظام والميليشيات الإيرانية.

وتابع: "استطاعت قوات النخبة في هيئة تحرير الشام قتل 60 عنصرا للنظام بينهم ضباط داخل قرية أبو دالي".

وأكد خطاب أبو عمر أن مجموعة أخرى من جيش النظام لقيت حتفها في قرية "المشيرفة" بريف إدلب الجنوبي إثر انفجار لغم أرضي بسيارة كانت تقلهم وانفجار لغم آخر بسيارة إسعاف لجرحى قوات النظام أدى لمقتل من فيها.

وأوضح أن قوات النخبة بقيادة "الشيخ أبو جابر الشيخ" تقوم بالتمهيد على قرية "المشيرفة" بريف إدلب الجنوبي من أجل استعادة السيطرة عليها بعد تقدم قوات النظام عليها.

وأشار أبو عمر إلى وصول مؤازرات من فصائل "أحرار الشام" بقيادة "الشيخ حسن صوفان" القائد العام للحركة.

ونوه إلى وصول تعزيزات عسكرية من كافة قطاعات "هيئة تحرير الشام" إلى جبهات القتال بريف حماه الشمالي وريف إدلب الجنوبي للتصدي لهجوم قوات النظام والمليشيات المساندة له في تلك المنطقة وتوعد بالتصدي لها.

وسيطرت قوات النظام والميليشيات الموالية خلال اليومين الماضيين على "تلة أسود"، وقرية "أم حارتين"، وقرية "المشيرفة"، وعدة نقاط للمقاومة السورية بريف إدلب الجنوبي بعد حملة قصف هستيري وجنوني طال نقاط ومواقع المقاومة السورية مما أجبرها عن التراجع عن بعض المواقع.

وتشهد قرى وبلدات ريف إدلب، لاسيما الجنوبي والشرقي، لليوم الرابع على التوالي قصفا جويا عنيفا ومركزا ضمن حملة تشنها طائرات النظام الحربية والمروحية على المناطق المدنية بعد سلسلة حملات سابقة من القصف الجوي طالت المنطقة لاسيما الواقعة شرقي سكة القطار بريفي إدلب وحماة الشرقيين.

ويستخدم النظام طيرانه مع غياب شبه كامل للطائرات الروسية عن الأجواء خلال اليومين الماضيين مستخدمة الصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية والبراميل المتفجرة والألغام البحرية.

وطال القصف بلدات الريف الجنوبي والشرقي بشكل واسع وخلف مجازر عدة في "جرجناز" و"تل الطوقان" وعشرات الضحايا من المدنيين في المناطق المستهدفة.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي