أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اجتماع دولي في فرنسا "لإخراج لبنان من دائرة الصراع الإيراني السعودي"

أرشيف

يعقد في فرنسا اليوم الجمعة اجتماعا دوليا لدعم رئيس الوزراء اللبناني "سعد الحريري" ومساعدة لبنان على البقاء "خارج دائرة الصراع على النفوذ بين إيران والسعودية" على حد وصف وسائل إعلام فرنسية.

وسيفتتح الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون" هذا الاجتماع الذي يعقد بحضور وزير الخارجية الأمريكي "ريكس تيلرسون" فيما ستتمثل الدول الأخرى الأعضاء في المجموعة الدولية لدعم لبنان -روسيا والصين وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا وكذلك مصر- في الاجتماع بمستوى لم يحدد بعد.

وذكرت مصادر في وزارة الخارجية الفرنسية بحسب "فرانس برس" أن "الأمر يتعلق بتمرير رسالة واضحة إلى كل الذين يمارسون نفوذا في لبنان وتجنب جر هذا البلد إلى الفوضى الإقليمية".

وبحسب الخارحية الفرنسية، فإن هدف الإجتماع "هو دعم العملية السياسية في فترة حساسة سيشكل ذلك رسالة للأطراف اللبنانيين ولدول المنطقة في الوقت نفسه"، وذلك في إشارة إلى السعودية وإيران الضالعتين على الساحة السياسية اللبنانية.

وقال مصدر دبلوماسي أوروبي إن "الرسالة إلى إيران مفادها (لا تدفعوا حزب الله إلى أعمال داخل لبنان وخارجه يمكن أن تزعزع استقرار لبنان)".

وأضاف المصدر الأوروبي أن "الرسالة إلى السعودية ستكون (افعلوا الأمر الصائب، إذا كنتم تخافون من إيران في لبنان، فيجب تعزيز الدولة اللبنانية بمساعدة اقتصادها وجيشها)".

ويفترض أن يفضي اجتماع باريس في الأشهر المقبلة عن دعم متزايد إلى الجيش اللبناني عماد الوحدة الوطنية، وإلى الاقتصاد اللبناني كما ذكرت مصادر في الخارجية الفرنسية.

وسيعقد اجتماع آخر في 2018 في روما لجمع مساعدات إلى الجيش اللبناني.

زمان الوصل - رصد
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي