أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الخلاف الروسي الأمريكي يخيم على تصويت مجلس الأمن حول الهجمات الكيميائية في سوريا

أرشيف

من المقرر أن يصوت مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء على تمديد مهمة فريق التحقيق الدولي في الهجمات التي استخدمت فيها أسلحة كيميائية في سوريا.

وتبحث الولايات المتحدة وحلفاؤها تمديد مهمة خبراء الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية لمدة سنة، إلا أن روسيا تربط هذا التجديد بما سيتضمنه تقرير الخبراء المتوقع صدوره الخميس حول الهجوم الذي استهدف مدينة "خان شيخون" بريف إدلب.

وشنت قوات النظام هجوما كيماويا في الرابع من نيسان الماضي على مدينة "خان شيخون" أسفر عن مقتل 80 شخصا بينهم أطفال ونساء وإصابة العشرات بحالات اختناق.

وطلبت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة "نيكي هايلي" من مجلس الأمن الدولي الجمعة "التحرك في الحال" لتمديد التحقيق حول الهجمات التي استخدمت فيها أسلحة كيميائية.

ومن المقرر أن يصدر الخبراء في 26 الشهر الجاري تقريرهم حول الهجوم.

وتشكلت "لجنة التحقيق المشتركة" بقرار من مجلس الأمن في العام 2015، وجدد تفويضها في العام 2016.

زمان الوصل - رصد
(37)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي