أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا..مظاهرة ضد قرار التنظيم إغلاق المدارس

التنظيم يحرق اجهزة الاستقبال الفضائي لانها "منكرات"

خرجت اليوم الاثنين عشرات النساء بمظاهرة في بلدة "تسيل" بريف درعا الغربي التي يسيطر عليها "جيش خالد بن الوليد" المبايع لتنظيم "الدولة"، احتجاجًا على القرارات التي أصدرتها جماعة التنظيم بمنع الطالبات الذهاب إلى المدرسة، وإغلاق مدارس البلدة.

وأوضح النشاط أبو عبد الله الشامي من ريف درعا الغربي بأن "جيش خالد بن الوليد" أغلق اليوم كافة المدارس في بلدة "تسيل"، ومنع النساء من التعلم، إضافة إلى منع الطلاب والطالبات الذهاب إلى مناطق سيطرة الجيش الحر للدراسة، وشهدت البلدة حالة استنفار أمني كبيرة من قبل عناصر التنظيم عقب خروج المظاهرة، كما قام عناصر التنظيم بحملة أمنية في المنطقة صادروا خلالها أدوات استقبال تلفزيونية وأدوات موسيقى وغيرها من الأشياء التي يعتبرها التنظيم من المنكرات على حد تعبيره.

ويسيطر "جيش خالد بن الوليد" على مناطق من حوض اليرموك في ريف درعا الغربي منها "نافعة وتسيل والشجرة"، وشن خلال الشهر الحالي عدة هجمات ضد مواقع المعارضة غربي درعا في "العبدلي" و"حيط"، وسط تصدي كتائب المعارضة لهجمات التنظيم وعدم تمكنه من السيطرة على تلك المناطق.

زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي