أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

عائلة الـ 15 والعجوز التسعينية حمل ثقيل على كاهل أبو خالد

عائلة الـ 15 والعجوز التسعينية حمل ثقيل على كاهل أبو خالد
   تجاوزت 95 عاما
منذ بدء الحصار على غوطة دمشق الشرقية من قبل قوات النظام، وأهالي "المرج" بلا عنوان، موجات نزوحهم تكررت مرات عديدة متنقلين بين مدن وبلدات الريف الدمشقي بمصير مجهول وشعور دائم بعد الأمان والاستقرار. 

عائلة أبو خالد تجسيد يومي لهذه المعاناة، إذ أوصلتهم فصول التهجير إلى منزل بدائي شبه مدمر في بلدة "حمورية.


يعيش الرجل برفقة زوجته وأطفاله الستة وأمه وجدته التي تجاوزت 95 عاما وجارته مع خمسة من ابنائها، ويعجز، وهو المعيل الوحيد لهؤلاء، بعمله كسائق ميكرو باص عن تأمين مستلزمات المنزل اليومية والضرورية فالراتب ضئيل والحاجيات كثيرة من غذاء وأدوية ووقود وملابس والأصعب هو العناية الخاصة بجدته التسعينية ووالدته المريضة.

العائلة بحاجة ماسة للمساعدة في كافة المجالات الحياتية ومع مرور سبع سنوات من المأساة السورية دون حلول تلوح في الأفق لمصير النازحين والمهجرين يبقى عمل المنظمات الإنسانية شبه معدوم في المناطق المحررة.
زمان الوصل TV
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
2113
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
النازحون الجدد في "هاتاي" التركية محرومون من الخدمات الإنسانية      بعد لقائه "بشار".. ابن "عصام زهر الدين" يشكل ميليشيات جديدة من أبناء السويداء      "الدغيم" يوضح ملابسات ظهوره على قناة إسرائيلية      نفط السوريين للأمريكيين.. لكن كيف، وإلى أين، سيُصدّر؟      لبنان.. اعتداء "وحشي" ضد لاجئ سوري من ذوي الاحتياجات الخاصة      الجيش التركي يرفع حالة التأهب القصوى استعدادا لعملية "عفرين"      "الكندوش" ينتصر.. المخابرات حاضرة تحت قبة البرلمان*      هاليب تهزم بوشار وتصعد للدور الثالث في بطولة استراليا