أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

التحالف و"سوريا الديمقراطية" يقتلان عشرات المدنيين بالرقة والتنظيم يهاجم شرقها

عناصر من ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية" في ريف الرقة - جيتي

قضى وأصيب نحو 90 مدنياً، يوم الخميس، في قصف لطائرات قوات التحالف الدولي ومدفعية حلفائها في ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" على أحياء مدينة الرقة الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية".

ذكرت حملة "الرقة تذبح بصمت" انها وثقت اليوم مقتل 48 شخصا من أهالي الرقة وإصابة قرابة 40 غيرهم نتيجة قصف جوي ومدفعي على أحياء الرقة من قبل قوات التحالف الدولي وميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" التي يقودها حزب "الاتحاد الديمقراطي" (PYD) في المعارك ضد تنظيم "الدولة".

وقالت الحملة، وهي فريق رصد محلي، إن أفراد عائلتين من أهالي الرقة غرقوا أثناء محاولتهم عبور نهر الفرات إلى "حويجة السوافي" جنوب المدينة هربا من المعارك، فيما لقى رجل مصرعه مع ثلاثة من أبنائه يقصف صاروخي استهدف منطقة سوق الهال القديم داخل المدينة.

وكانت طائرات حربية روسية ارتكبت قبل يومين مجزرة في مخيم للنازحين من بلدة "السبخة" بريف الرقة الشرقي راح ضحيتها نحو 15 قتيلاً وعدد من الجرحى نقلوا إلى مشافي دير الزور لتلقي العلاج، وفق الحملة.

وفي الريف الشرقي أيضاً، أعلن تنظيم "الدولة الاسلامية" في بيان له أن أربع مجموعات من عناصره وصفها بـ"الانغماسية" هاجمت معسكراً لـ PKK (PYD) وموقعا قربه في محيط بلدة "الكرامة" بريف الرقة الشرقي، وقتلوا نحو 60 عنصراً للحزب الكردي، مؤكداً مقتل احد عناصره الذين انسحبوا عقب الهجوم من تلك المواقع.

وكانت ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" المدعومة أمريكياً سيطرت يوم أمس على محيط جامع "المصطفى" بحي "نزلة شحادة" جنوبي المدينة، بعد توقف دام نحو اسبوع نتيجة هجمات متتالية لعناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" استخدم فيها العربات المفخخة ضمن معركة "اقتحام الرقة" المستمرة منذ شهرين تقريباً.

زمان الوصل
(42)    هل أعجبتك المقالة (46)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي