أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

إيران: وجودنا في سوريا ليس رهنا بموافقة أي طرف

محلي | 2017-07-16 12:45:19
إيران: وجودنا في سوريا ليس رهنا بموافقة أي طرف
   أرشيف
أعلنت إيران أن وجود قواتها في سوريا ليس رهنا بموافقة الأطراف الدولية.

وقال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية، حسين جابري أنصاري خلال لقائه بالمبعوث الخاص للرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرينتييف، أمس السبت أن وجود قوات بلاده في سوريا هو نتيجة الاتفاقات بين البلدين (إيران وسوريا) وليست رهنا بموافقة أي طرف من الأطراف الإقليمية أو الدولية.

وأضاف أن إيران لم ولن ترغب، من حيث المبدأ، في التدخل بشكل واسع في الأزمة السورية، مضيفا أن طهران أقامت تواجدها في سوريا بشكل محدود ودقيق ووفقا لدعوة من الحكومة السورية وبالاتفاق معها.

ويقدر عدد الميليشيات التابعة لإيران مباشرة أو التي تأتمر بأوامرها في سوريا وتقاتل إلى جانب نظام الأسد بالعشرات أبرزها الحرس الثوري الإيراني وميليشيات "زينبيون" و"فاطميون" فضلا عن الميليشيات العراقية مثل "النجباء وأبو الفضل العباس"، وكذلك ميليشيات "حزب الله" اللبناني.

وزعم أنصاري أن الهدف من التواجد الإيراني هو إعادة الاستقرار والهدوء إلى سوريا وإنهاء الأزمة هناك في أسرع وقت ممكن.
زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
8250
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
هنا "حرستا".. حياة تحت الأرض هربا من الموت      أنقرة تستهدف إقامة "منطقة آمنة" في "عفرين" والوحدات الكردية تقول إنها تصدت للقوات التركية      الفيروس الاصطناعي.. أحدث سلاح لمواجهة الجدري والسرطان      نادال يصعد لدور الثمانية في ملبورن بارك      نقابة فناني النظام: لم نعمّم باحتشام الفنانات      غطس في الماء وتعليق للأحجار على الأشجار.. علويون في الساحل يحتفلون بـ"القداس"      المغني البريطاني إد شيران يعلن خطوبته      العاصفة المطرية تنقذ الموسم الزراعي الشتوي للمحاصرين بريف حمص