أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تحطم مروحية للنظام في القامشلي بعد إصابتها في دير الزور

حطام الطائرة - صفحات موالية

أعلنت مصادر موالية لقوات الأسد، يوم الأربعاء، عن تحطم مروحية عسكرية عقب هبوطها بمطار القامشلي الدولي بريف الحسكة الشمالي نتيجة استهداف تنظيم "الدولة الإسلامية" لها في دير الزور بوقت سابق. 

وذكرت مصادر موالية لقوات النظام أن العقيد الطيار "عيسى عز الدين" استطاع أن يهبط بطائرته في مطار القامشلي الدولي بعد استهدافها في دير الزور من قبل تنظيم "الدولة الإسلامية" في وقت سابق، مشيرة إلى أن الطيار عبر فيها المسافة بين دير الزور والحسكة رغم إصابتها في الذيل كما استطاع النجاة بحياته وعدم السقوط بيد عناصر التنظيم.

وتتجدد الاشتباكات وعمليات تبادل القصف بين النظام وتنظيم "الدولة" بين الحين والآخر في مدينة دير الزور ومحيطها على جبهات "جبل ثردة" و"البانوراما" و"المطار العسكري"، الذي حاصره التنظيم قبل نحو 5 أشهر إثر سيطرته على مناطق تفصل المطار عن أحياء مدينة دير الزور خلال الهجوم الواسع.

كما نشرت حسابات موالية لبشار الأسد صوراً توضح احتراق بعض أجزاء الطائرة وانفصال مروحة الذيل عن جسم الطائرة في مطار القامشلي.

وتتقاسم قوات النظام وميليشياته مع مسلحي حزب "الاتحاد الديمقراطي" السيطرة على مدينة "القامشلي" وريفها، وتتركز مقرات قوات الأسد في مطار "القامشلي" الدولي وحي "طيْ" و"الفوج 154" ونحو 40 قرية في محيطه جنوب المدينة.

الحسكة - زمان الوصل
(48)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي