أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

من الواقع.. أم عامر والـ 15 فرداً وطفل الكتلة الدماغية

شاهد الفيديو أدناه


أم عامر مهجّرة مع أسرتها من قرية السماكة بريف حماة إلى مخيم المكسر بريف إدلب بعد قصف طائرات النظام للبلدة وتدمير منزلها.

ست سنوات من النزوح والتشرد في خيم مهترئة وممزقة وتفتقر لأدنى متطلبات العيش بلا ماء أو كهرباء أو وقود.

ترعى أم عامر 15 فرداً بينهم امرأة من ذوات الاحتياجات الخاصة وطفلاً يحتاج لعملية مستعجلة لإزالة كتلة دماغية تقدر تكاليفها بنحو 800 ألف ليرة سورية.

لا يمتلك أفراد العائلة ثمن قوتهم اليومي وصيامهم عن الطعام لا يقتصر على شهر رمضان إنما يمتد طوال فترة العام لقلة الغذاء والوجبات وعدم انتظامها، والمساعدات المقدمة للعائلة من قبل المنظمات والأهالي شحيحة للغاية والوضع من سيء لأسوأ.

اشترك في قناة زمان الوصل : https://goo.gl/TdgHGI

زمان الوصل TV (خاص - ريف إدلب) تصوير ومتابعة: جابر أبو محمد
(4)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي