أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خلال اجتماع مع وزير خارجية تركيا.. حجاب يعتبر أن إيران المشكلة الأساسية في زيادة معاناة السوريين

رياض حجاب - أرشيف

استبعد المنسق العام لهيئة المفاوضات السورية "رياض حجاب" إمكانية قيام إيران بدور الضامن للعملية السياسية، معتبراً أن الدور الإيراني يمثل المشكلة الأساسية في زيادة معاناة الشعب السوري، وارتكاب سائر الانتهاكات في حقه من حصار وقتل وتهجير قسري.

جاء ذلك خلال اجتماع لوفد من الهيئة العليا للمفاوضات مع وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو" يوم الاثنين في العاصمة أنقرة.

ودعا "حجاب" روسيا إلى "تحمل مسؤوليتها وفق القرارات الأممية، والتوقف عن دعم النظام في انتهاكاته ضد الشعب السوري، لأن العلاقة مع الأنظمة المتعاقبة أمر مؤقت بينما تظل العلاقة ثابتة مع الشعوب.

وترعى إيران بالشراكة مع تركيا وروسيا اتفاقا هشا لوقف إطلاق النار تم التوصل إليه أواخر العام الماضي تمهيدا لمؤتمر استانة بين فصائل من المقاومة السورية ونظام الأسد.

وأكّد خلال اللقاء على ضرورة "مكافحة الإرهاب بكل أنواعه، بما في ذلك إرهاب الدولة وجماعات الإرهاب الديني والاجتماعي التي يغذيها النظام ويدعمها، مشيراً إلى أنه لا يمكن استبدال إرهاب النظام بإرهاب الجماعات المتطرفة، إذ إن الحرية التي يطالب بها الشعب السوري لا يمكن أن تتجزأ".

وأشار المنسق العام إلى عزم الهيئة العليا للمفاوضات بجميع مكوناتها على "الانخراط في سائر المبادرات الدولية والإقليمية المخلصة لوقف معاناة السوريين"، مؤكداً أنّ "أبناء المناطق التي يسيطر عليها تنظيم "الدولة"، قادرون على تحريرها، إذا توفرت الجدّية لدى المجتمع الدولي في دعمهم لتحقيق ذلك".

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي