أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

التنظيم يقول إنه قتل 19 عنصرا من "سوريا الديمقراطية" جنوب الحسكة

مدرعة لـ"سوريا الديمقراطية" بريف الحسكة- زمان الوصل

أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مقتل 19 عنصرا من ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" في هجوم لعناصره الليلة الماضية على مواقعها قرب مدينة "الشدادي" جنوب الحسكة.

وذكر التنظيم في بيان إن اثنين من عناصره تسللا إلى مقر قيادة حزب العمال الكردستاني "PKK" (يقصد PYD) في محطة "أبو فاس" جنوب غرب مدينة "الشدادي"، واشتبكا مع عناصر المقر قبل أن يفجرا سترتين ناسفتين، ما أسفر عن مصرع 19 عنصراً بيهم قياديون.

وأشار التنظيم إلى أن عناصره زرعوا عبوة ناسفة على طريق الإمداد المؤدي إلى المقر المستهدف قبل الهجوم.

من جهته، قال الناشط "أحمد العلي" إن دوي قصف جوي لطائرات التحالف سمع ليلاً على المنطقة الواقعة غرب مدينة "الشدادي"، يرجح أنها جاءت لمساندة "قوات سوريا الديمقراطية" بصد هجوم تنظيم "الدولة" على مواقعها قرب محطة قطار "أبو فاس"، دون توفر أي تفاصيل حول نتائج الاشتباكات ونتائجها.

وأضاف "العلي" أن عنصرين لميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" قتلا أمس وأصيب آخرون بانفجار عبوة ناسفة قرب مقر لهم بقرية "أم مدفع" جنوب غرب الحسكة.

وكان عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" شنوا هجوماً قبل يومين على مواقع ميليشيات "قوات سوريا الديمقراطية" التي يقودها حزب "الاتحاد الديمقراطي" في قرية "العلوة" جنوب مدينة "الشدادي"، فجروا خلاله عربتين مفخختين، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من الطرفين، وفق الناشط.

يذكر أن تنظيم "الدولة الإسلامية" أعدم شابين من سكان ريف "الشدادي"، الأسبوع الماضي، بتهمة العثور في هواتفهم المحمولة على صور لمقراته في بلدتي "مركدة" و"الدشيشة"، آخر معاقله في الحسكة.

الحسكة - زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي