أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

تسريبات... محمود الموسى يكشف عن مساهمته باعتقال العشرات ووجود خلايا لاتزال تعمل في ريف إدلب

كشف العملاء | 2017-01-18 21:06:13
تسريبات... محمود الموسى يكشف عن مساهمته باعتقال العشرات ووجود خلايا لاتزال تعمل في ريف إدلب
زمان الوصل - خاص

تتابع زمان الوصل نشر التسجيلات المسربة ضمن ملف "سلسلة كشف العملاء" والتي تظهر في معظمها الثمن الرخيص للطابور الخامس الذي تستخدمه أجهزة مخابرات النظام داخل حواضن الثورة. 

ويكشف هذا التسجيل المسرب عن عميل جديد يدعى محمود محروس الموسى من مواليد 1983 مدينة جسر الشغور بريف إدلب.

وخلال اتصال بين العميل الموسى وأحد صف الضباط في فرع المخابرات العامة، يكشف العميل عن حجم الخدمات التي قدمها للنظام منذ بداية الثورة، وحاجاته للحماية حاليا مقابل تلك الخدمات.
وفي التفاصيل يؤكد الموسى على تعاونه منذ العام 2011 مع مفرزة أمن الدولة في منطقة جسر الشغور بقيادة جميل النمر آنذاك، كما يكشف عن قيامه بتصوير جميع المظاهرات، ومن ثم كتابة تقارير كاملة بأسماء المتظاهرين وعائلاتهم، بمساعدة مجموعة من العملاء الآخرين.

 الموسى لفت خلال التسجيل لاستغلال عمله في الهلال الأحمر السوري، لإيصال الطعام للأفرع الأمنية في إدلب أثناء حصار الثوار لها، مشيرا إلى أن رفضه لمساعدة الجرحى المدنيين نتيجة قصف طيران النظام بالوصول إلى تركيا، جعله من "المغضوب عليهم" في المناطق المحررة ما أضطره للمغادرة.

ويشير العميل أنه وبمساعدة العميل أياد بسيم العلي، وهو العنصر الأهم الذي جند الموسى وآخرين، قام بتسليم عشرات الملفات المهمة للمخابرات الجوية والأمن السياسي، بواسطة الطبيب الرائد حسن بركات، ومن خلال تلك الملفات تمكنت قوات الأمن من اعتقال عشرات الناشطين والثوار، والاستيلاء على العديد من سيارات الأسلحة الخاصة بالجيش الحر، على حد وصفه.

وفي جزء لآخر من التسجيل يوضح الموسى عن وجود عميل آخر يدعى مصطفى عبد المجيد حلاق، من مواليد 1986 بلدة أورم الجوز بريف إدلب، يقوم مع أفراد عائلته بالتعاون مع المخابرات لكشف تحركات الثوار ومقراتهم.

التسجيل يبين أن العميل الموسى يقيم حاليا مع عائلته في مدينة دمشق بشكل مهين، حيث تعرض مرات عديدة للابتزاز من قبل الشبيحة والميليشيات الطائفية المنتشرة في أرجاء العاصمة، فيما تعرض أخوه للضرب المبرح عند أحد حواجز النظام في بلدة صافيتا بطرطوس، بالإضافة إلى الاستيلاء على مبلغ 100 ألف ليرة سورية كان بحوزته.

لمزيد من تقارير #كشف_العملاء (اضغط هنا)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
بعد القرار الجديد.. هل تتخلى فرنسا "أرض اللجوء" عن المستجيرين بها؟      مودريتش اللاعب رقم 1 في العالم وهدف محمد صلاح الأفضل      ‏نتنياهو: تسليم الأسد صواريخ إس 300 "خطوة خطيرة"      أسعار العملات مقابل الليرة السورية      بعد بلاغ مثير للجدل.. الأسد يطيح بدرغام      صورة جوية تكشف حقيقة أهداف غارات الجمعة في حلب      "خامنئي" يتهم السعودية والإمارات بالوقوف وراء هجوم الأحواز      "قسد" تقتل طفلا خلال تفريق محتجين ضدها شرق دير الزور