أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الدولة" يحاصر قوات النظام في مطار دير الزور العسكري

عنصر من تنظيم الدولة في دير الزور

حاصر تنظيم "الدولة الإسلامية"، يوم الاثنين، قوات النظام في مطار دير الزور العسكري، إثر سيطرته على مناطق تفصل المطار عن أحياء مدينة دير الزور خلال الهجوم الواسع والمستمر منذ ثلاثة أيام.

وأكد مدير مرصد "العدالة من أجل الحياة" في دير الزور، "جلال الحمد" لـ"زمان الوصل" أن الطريق العسكري بين مطار دير الزور وأحياء المدينة باتت مناطق في مرمى نيران تنظيم "الدولة"، ضمن محاولات الأخير المستمرة لتضييق الحصار على قوات النظام في المطار.

وقال "الحمد" إن عناصر التنظيم حققوا تقدماً في بعض النقاط بالقرب من المطار العسكري، بعد استخدام أسلوب السيارات المفخخة، مشيراً إلى أن النظام رد بقصف على مناطق مختلفة، ما أدى إلى مقتل 3 أشخاص على الأقل في مدينة "موحسن"، وثلاثة مدنيين آخرين من عائلة واحدة بينهم طفل في حي "الحميدية" ضمن مدينة دير الزور.

ولفت إلى أن القصف طال أيضاً مناطق في أحياء "العمال" و"العرضي" و"كنامات" و"خسارات" بالمدينة، عقب هجوم التنظيم الذي يعتبر الأكبر والأعنف على الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام في المدينة.

ومن جهته، أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" إطباق الحصار على مطار دير الزور العسكري بعد قطع طريق الإمداد البري الوحيد إليه، نتيجة تقدم عناصره وسيطرتهم على مشروع "الجرية" السكني ومكابس القرميد ونقاط في الجبل المطل على مدينة دير الزور، في المنطقة الواقعة شمال غرب المطار.

وأضاف التنظيم في بيان له أن عناصره تقدموا في حي "العمال" جنوب غربي المدينة، وسيطروا على سبعة مواقع لقوات النظام هناك، مشيراً إلى أن المواجهات أسفرت عن مقتل 35 عنصراً من قوات النظام والميليشيات المساندة لها.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" تقدم خلال اليومين الماضيين على حساب قوات النظام وميليشياته بمحيط مطار دير الزور العسكري، فيما اندلعت اشتباكات بين على جميع الجبهات في المدينة والريف القريب، وسط قصف جوي كثيف.

دير الزور - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي