أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

المقاومة السورية: حديث النظام عن هدنة في وادي بردى "كذب وافتراء"

اثار الدمار في وادي بردى - ناشطون

أكدت الهيئة الإعلامية في منطقة "وادي بردى" أن لا صحة للأنباء التي تحدثت عن تهدئة أو دخول المنطقة في هدنة كما تروح وسائل إعلام النظام وتلك التابعة لميليشيات "حزب الله".

وأشارت الهيئة إلى أن قوات النظام أدخلت أمس الجمعة بعض الوجهاء من أبناء المنطقة وحملوهم رسالة مفادها بأنهم يطلبون مصالحة شاملة على غرار مصالحة مدينتي "قدسيا" و"التل"، وهو ما رفضه الأهالي والمقاومة، على حد تأكيد الهيئة.

وفي السياق نفسه نفى "منير السيال" القيادي في "حركة أحرار الشام" تقارير الإعلام الحربي التابع لحزب الله عن التوصل لوقف لإطلاق النار "لعدد من الساعات" في المنطقة.

ووصف "السيال" تقارير "حزب الله" بـ"الكذب وافتراء".

وقال في تصريحات نشرتها "رويترز": "ما يتداوله إعلام النظام اليوم عن الوصول لاتفاق يقضي بإيقاف إطلاق النار محض كذب وافتراء ولا أساس له من الصحة".

وأضاف أن "النظام رفض يوم الخميس وقفا لإطلاق النار كان سيسمح بإجراء إصلاحات لمحطة ضخ المياه .

وتابع "السيال": "إيران ونظام الأسد يستغلون وقف إطلاق النار الهش للسيطرة على مناطق محررة في محيط العاصمة قبل انطلاق مفاوضات أستانة. أهلنا وثوارنا في وادي بردى يواجهون إيران وحزب الله والنظام وميلشيات فلسطينية".

زمان الوصل
(4)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي