أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ميركل ترجح أن يكون حادث برلين عملا إرهابيا والإعلام الالماني يشير إلى "باكستاني"

دولي | 2016-12-20 14:56:44
ميركل ترجح أن يكون حادث برلين عملا إرهابيا والإعلام الالماني يشير إلى "باكستاني"
   ميركل - أرشيف
وكالات
لقي 12 شخصا مصرعهم وأصيب 48 آخرون على الأقل مساء الاثنين جراء قيام سائق شاحنة بدهس حشد شعبي في سوق مزدحمة لأعياد الميلاد وسط برلين.

وأعلنت المستشارة الألمانية "أنغيلا ميركل" اليوم الثلاثاء أن سلطات بلادها تنطلق، استنادا إلى المعلومات المتوفرة، من أن هذا الحادث كان عملية إرهابية، مضيفة أنه من غير المستبعد انتماء منفذ هذا الاعتداء إلى طالبي اللجوء في ألمانيا.

وتتوافق تصريحات المستشارة الألمانية هذه مع تأكيد شرطة برلين في حسابها الرسمي على "تويتر" أن هذا الحادث كان على الأرجح هجوما إرهابيا.

وأضافت الشرطة أنها تعمل على تحديد هوية معتقل مشتبه به في تنفيذ هذه العملية التي استهدفت حشدا من المواطنين المتجمعين حول أكشاك خشبية تبيع النبيذ والنقانق وسط برلين.

وأفادت الشرطة بأن الرجل الآخر الذي عثر على جثته داخل الشاحنة مواطن بولندي، مضيفة أنه لم يقد الشاحنة.

وأعلنت الشرطة في وقت سابق أن سائق الشاحنة تمكن من الفرار من مكان الحادث واعتقل لاحقا.

في الوقت نفسه، أعلنت وكالة "دي بي أي" الألمانية أن المعتقل يرفض جميع الاتهامات الموجهة إليه.

من جانبه، قال وزير الداخلية الألماني "توماس دي ميزير" أثناء زيارته مكان الحادث، إن ملابسات هذه العملية لم تتضح بعد، ولكن الكثير يشير إلى أنها كانت اعتداء إرهابيا.

ونقلت صحيفة "دي فيلت" الألمانية عن الوزير قوله إن هذا الرجل سائق بولندي وقتل بالرصاص قبل وقوع الحادث.

من جهة أخرى، نشرت صحيفة "بيلد" الألمانية اليوم الثلاثاء تقريرا يفيد بأن المشتبه فيه بتنفيذ عملية الدهس هو باكستاني من مواليد عام 1993 وارتكب عدة مخالفات قانونية في وقت سابق.

وأوضحت التقارير نقلا عن مصادر أمنية أن المواطن الباكستاني المدعو "نويد ب"، المولود في 1 كانون الثاني عام 1993، وصل إلى مدينة "باساو" بجنوب شرق ألمانيا في 31 كانون الأول من العام 2015.

في غضون ذلك، تتحدث وسائل إعلام عن سقوط سياح أجانب بين ضحايا هذا الحادث.

ويقول شهود عيان إن الشاحنة كانت تسير، أثناء دهسها الناس، بسرعة لا تقل عن 65 كم في الساعة.

ويعيد هذا الحادث إلى الأذهان الهجوم الذي تعرضت له مدينة "نيس" الفرنسية، حيث دهست شاحنة في 14 حزيران الماضي حشدا من المواطنين الفرنسيين المحتفلين بيوم "الباستيل" (اليوم الوطني الفرنسي) ما أدى إلى مقتل 86 شخصا وجرح أكثر من 300 آخرين، وأعلن تنظيم "الدولة" مسؤوليته عن ذلك الاعتداء.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
طائرات روسيا تقصف جنوب إدلب قبل انتهاء هدنة الـ 72 ساعة      نادال يهزم ديوكوفيتش ويحصد لقب بطولة إيطاليا      غلطة سراي بطلا للدوري التركي      الأسد يحاصر مدينة "الصنمين" بدرعا      العفو الدولية تكشف عن محاولة قرصنة وتجسس تعرضت لها      دراسة: المدخنون أكثر عرضة للإصابة بالجلطات مرات عديدة      ريال مدريد ينهي الموسم بالهزيمة 12 في الدوري الإسباني      المنتخب التركي يحقق ذهبية أوروبا للمشي السريع