أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جمود في قطاع العقارات وتوقعات في انخفاض أسعارها

تأثرت دول العالم قاطبة بالأزمة المالية التي اجتاحت أغلبية أسواق المال والتجارة وإن جاءت قليلة ربما تكاد لا تذكر في سورية إلا أن دولاً عربية مجاورة شهدت آثاراً سلبية جراء هذا الإعصار.

ويتوقع خبراء ومتابعون لما يحدث عالمياً من هزات مالية وسعرية أن يكون تأثير هذه الأزمة قوياً على العقارات والتي شهدت طفرة جنونية في أسعارها لم تصلها في التاريخ وسجلت أعلى مستوى لها وكلنا يعلم ماذا حلّ في هذا القطاع الذي بدأ مربحاً لأصحاب رؤوس الأموال والشركات العقارية التي انتشرت وكثرت عارضة مزاياها وتسهيلاتها أمام الحالمين بشراء منزل. 

وتعيش العقارات الآن وضعاً حرجاً وصفه أحد المهتمين بالمأساوي لقلة حركة الطلب فلا بيع ولا شراء ولا حتى زبائن الأمر الذي سيؤدي إلى تراجع أسعار العقارات بعد طفرة سعرية وصفت بالجنونية فعاشت في أعز أيامها . ‏

صاحب مكتب «ص» في أشرفية صحنايا قال: تعيش العقارات اليوم حالة يائسة فالشقق على العظم أو الجاهزة المعدة للبيع خفت الحركة والطلب عليها جداً جراء ما يحدث في العالم وانشغال الناس بأمور حياتية ومعيشية أهم فبعد الحركة النشطة للزبائن على العقارات تراجعت وتائرها وتكاد تموت وتختفي تماماً. ‏

والشقة سعرها لايزال ثابتاً إلا أنه لا طلب عليها مطلقاً وهذا سيؤدي إلى حصول خسائر وتراجع متوقع في أسعارها عما كانت عليه قبل مدة بسيطة. ‏

وعلى التوازي يحلم المواطن بأسعار تكون مقبولة ومعتدلة لا أسعار لم تعد تحتمل أبداً. ‏

ونوه صاحب مكتب عقاري آخر أن الأسعار في حالة جمود تامة والعقارات تعيش أياماً عصيبة فلا زبائن ولا حتى سؤال ولا أحد يعرف ماذا سيحصل غداً. ‏

وكما هو معروف حصلت خلال السنوات القليلة الماضية قفزات على هذا الصعيد فكثرت الجمعيات السكنية وتعددت الشركات المختصة إلا أن الأسعار ارتفعت وأصابها الشلل والجمود الآن. ‏

وتشير التوقعات إلى أن هذا المرفق المهم سيشهد خلال الفترة المقبلة انخفاضاً ملحوظاً في أسعار العقارات بعد دخول الاستثمار العقاري من أوسع الأبواب وتهاوي أسعار مادة الحديد إلى النصف كما كانت عليه قبل أشهر.

(100)    هل أعجبتك المقالة (90)

[email protected]

2008-11-30

معروض للبيع عدة قطع اراضي زراعيه في مواقع حيويه ومميزه في جميع المحافظات الاردنيه تصلح للاستثمار والزراعه والسكن وباسعار معقوله جدا ومن المالك مباشره .


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي