أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

جنوب دمشق.. القوتان العسكرية والمدنية في "القدم" تتعهدان بإتمام المصالحة مع النظام

مدخل ببيلا - زمان الوصل

أعلنت القوى العسكرية والمدنية مساء يوم أمس في بيان نشر على صفحات التواصل الاجتماعي تعهدها إتمام المصالحة المبرمة بين أهالي الحي و"الجهات المختصة" من النظام السوري، والموقعة بتاريخ 2/5 2014 وما يتبعها من ملحقات المصالحة.

وجاء في البيان أن القوى العسكرية تتعهد أن "لا يستعمل السلاح ضد الجيش العربي السوري" ولا تسمح لأي جهة خارجية التدخل في هذه المصالحة، التي يجب أن تكون "سورية -سورية فقط"، وتتم عند الانتهاء من "المجموعات الإرهابية" الموجودة في المنطقة. كما تعهد البيان بإخراج أي مسلح يعارض المصالحة إلى خارج الحي.

وختم البيان بتعهد القوتين العسكرية و المدنية بالسماح لمؤسسات النظام من كهرباء و صحة ومدارس وبلدية بالعمل داخل الحي مع الحفاظ على أفرادها ومعداتها وحمايتهم. 

يشار إلى أن مفاوضات جرت بين القوى العسكرية والمدنية العاملة في بلدات "يلدا، ببّيلا، بيت سحم" و قائد ميليشيات "الدفاع الوطني" فادي صقر، المفوض عن النظام يوم الخميس الماضي في بلدة "ببّيلا"، وعرض مندوب النظام وثيقة خيرت الفصائل في الحي بين البقاء في المنطقة كميليشيا "دفاع وطني" أو الخروج منها.

دمشق - زمان الوصل
(3)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي