أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

واشنطن فضّلت «العدوان» على زيارة بيترايوس لدمشق

 كشفت شبكة "أي بي سي" الإخبارية الأمريكية ان قائد القيادة الوسطى في القوات الأمريكية الجنرال ديفيد بترايوس اقترح مؤخراً زيارة سوريا غير ان المسؤولين في الإدارة والبيت الأبيض ووزارتي الدفاع والخارجية رفضوا الفكرة على الفور.

 وأوضحت الشبكة ان بترايوس الذي تسلم مهامه الجديدة رسمياً أمس، كان أعرب مؤخراً بعيد تعيينه في منصبه الجديد وقبل الغارة الأمريكية على قرية السكرية في البوكمال السورية قرب الحدود العراقية، عن أمله في لقاء الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق، ولكن مسؤولين أمريكيين رفيعي المستوى رفضوا ذلك. وقالت مصادر مطلعة ان بترايوس يرغب في محاورة سوريا لأنه يعتقد انه بالإمكان استخدام الدبلوماسية الأمريكية لإحداث شرخ بين طهران ودمشق. وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية "عندما يحين الوقت، علينا أن نذهب إلى هناك (سوريا) وأن نجري نقاشات مثمرة مع السوريين".

وذكرت الشبكة انه من المرجح أن يجد بترايوس من يسمعه في إدارة يقودها المرشح الديمقراطي باراك أوباما نظراً لأن الأخير يرى ان على الولايات المتحدة التحاور مع أعدائها.

يو بي اي
(23)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي