أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

زعيم المعارضة التركية.. حكومتنا تبني النظام البعثي الأسدي الخاص بها

رفض "قليتشدار أوغلو" من يقارنون حالة الطوارئ المفروضة في تركيا، مع نظيرتها المفروضة في فرنسا

في أول تصريح انتقادي بقوته ورمزيته، قال زعيم المعارضة الأقوى في تركيا إن حزب "العدالة والتنمية" الحاكم يسعى لإقامة "نظامه البعثي" الخاص به، في إشارة واضحة إلى نظام بشار الأسد، الذي يتدثر بالبعث.

وحذر زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض "كمال قليتشدار أوغلو" من أن بلاده "تبتعد عن الديمقراطية"، حسب ما نقلت عنه صحيفة "جمهورييت" التركية، في تقرير تولت "زمان الوصل" ترجمته.
وقال "قليتشدار أوغلو": "تركيا تتحرك بعيدا عن الديمقراطية ويتم تحويلها إلى دولة مخابرات..إنهم يبنون نظام الأسد البعثي.. النظام البعثي الخاص بهم".

وانتقد زعيم المعارضة حالة الطوارئ وما أعقبها من مراسيم وقوانين، تم فرضها بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في صيف هذا العام، معلقا: "المراسيم الأخيرة استغلت الانقلاب بشكل واضح، وبات رؤوساء الجامعات وعمداء الكليات تحت الضغط".

وحذر "قليتشدار أوغلو" من نية مبيتة لدى حكومة بلاده لتمديد العمل بقوانين الطوارئ، وتعطيل عمل البرلمان.

وجاءت انتقادات زعيم المعارضة، بالتزامن مع صدور مذكرات اعتقال بحق عدد من طاقم صحيفة "جمهورييت"، بينهم صحافيون.

وقبل 3 أيام صدر مرسوم تحت ظل حالة الطوارئ، يعطي الرئيس التركي الصلاحية لتعيين رؤساء الجامعات مباشرة، ودون الحاجة لأخذ رأي الأكاديميين.

ورفض "قليتشدار أوغلو" من يقارنون حالة الطوارئ المفروضة في تركيا، مع نظيرتها المفروضة في فرنسا، معتبرا أن القوانين والإجراءات التي تسن وتتخذ تحت بند الطوارئ في تركيا، لاتشبه ما يجري بأي مكان في العالم.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي