أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد ساعات من مجزرة "القاطرجي".. روسيا تقتل 14 مدنيا من عائلة واحدة في مرجة حلب

من ضحايا القصف على حلب - الأناضول

قضى 14 مدنياً في حلب على الأقل معظمهم من النساء والأطفال، إثر قصف جوي بالصواريخ الارتجاجية استهدف أحياء المدينة المحاصرة صباح اليوم، في حين تواصل فرق الإنقاذ عمليات رفع الأنقاض والبحث عن مفقودين.

ووثقت مديرية الدفاع المدني السوري في حلب، مقتل 14 مدنيا قضوا صباح اليوم الإثنين في حي "المرجة" داخل المدينة، وذلك عقب قصف الطائرات الروسية لأحد المباني السكنية داخل الحي بصاروخ ارتجاجي.

وأشار مصدر من الدفاع المدني في تصريح لـ "زمان الوصل" إلى أن جميع ضحايا المجزرة التي وقعت في حي "المرجة" من عائلة واحدة، بينهم 8 أطفال وامرأتان ورجل مسن، لافتاً إلى أن فرق الإنقاذ مازالت تعمل على رفع الأنقاض والبحث عن ناجين.

وأكد المصدر أن الفرق التابعة للدفاع المدني تواصل عمليات البحث عن مفقودين آخرين في حي "القاطرجي" الذي تعرض ليل أمس الأحد لقصف مماثل بالصواريخ الارتجاجية تسبب بمقتل 25 مدنيا دفعة واحدة، مشيراً إلى أن الفرق تمكنت من انتشال جثمان طفلة تبلغ من العمر شهر واحد، ورجل ثلاثيني صباح اليوم.

ميدانياً، صدت فصائل المقاومة السورية هجوماً جديداً لقوات النظام والميليشيات المساندة لها على محور "تلة أحد" بريف حلب الجنوبي، كما أعلنت عن قتل عدد من عناصر ميليشيا "حركة النجباء العراقية" في كمين بأحد المباني بالقرب من بلدة "عزيزة".

حلب - زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي