أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الطائرات الروسية ترتكب مجزرة في "القاطرجي" داخل حلب المحاصرة

من ضحايا المجزرة - ناشطون

تسبب القصف الجوي بالصواريخ الإرتجاجية التي ألقتها الطائرات الروسية على حي "القاطرجي" في حلب بمجزرة رفعت حصيلة ضحايا المدينة يوم الأحد لـ 51 جميعهم قضوا نتيجة الغارات الجوية المكثفة على الأحياء المحاصرة.

وقال مراسل "زمان الوصل" في حلب، إن الطيران الحربي التابع للنظام وحليفه الروسي كثف من غاراته الجوية على الأحياء الواقعة في القسم الشرقي لمدينة حلب.

وأحصى ناشطون في المدينة 41 غارة جوية شنتها المقاتلات الحربية على الأحياء المحاصرة طالت 25 منطقة، تسببت بمقتل 7 مدنيين في حي "الميسر" و7 أخرين في حي "الشيخ فارس" و2 في حي "القطانة".

وأكد مصدر طبي في المدينة في تصريح لـ "زمان الوصل" مقتل 25 مدني من سكان حي "القاطرجي" الذي تعرض مساء الأحد لغارات جوية بالصواريخ الإرتجاجية من قبل الطيران الروسي.

ورجح المصدر إرتفاع أعداد ضحايا الغارات التي تسببت بانهيار مبنى سكني بالكامل فوق رؤوس قاطنيه بسبب وجود مصابين جراحهم خطيرة ومفقودين، لافتاً إلى أن فرق الإنقاذ التابعة للدفاع المدني ما زالت تعمل على رفع الإنقاض والبحث عن ناجين حتى لحظة إعداد هذه المادة.

ميدانياً، أعلنت المقاومة السورية المتواجدة داخل مدينة حلب عن تمكن قواتها من صد هجوم لقوات النظام والميليشيات المساندة لها من محور منطقة "السيد علي" مُشيرة في بيان اطلعت عليه "زمان الوصل" إلى أنها تمكنت من تكبيدها خسائر في العتاد والأرواح.

حلب - زمان الوصل
(43)    هل أعجبتك المقالة (41)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي