أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طيران النظام يقتل ويجرح 18مدنيا بريف حمص المحاصر

من ضحايا القصف - ناشطون

قضى 3 مدنيين، وجرح 15 آخرون صباح اليوم الثلاثاء، إثر قصف عنيف ومتواصل من طيران النظام الحربي والمروحي لعدة بلدات بريف حمص الشمالي المحاصر، وذلك بعد ساعات من إعلان نظام الأسد إنهاء الهدنة التي أقرت بموجب اتفاق روسي أمريكي.

وقال مراسل "زمان الوصل" بحمص إن الطيران الحربي شن 10غارات جوية بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية ومظلات تحمل قنابل على مدينة "تلبيسة"، مرتكبة مجزرة راح ضحيتها 15 شخصا بين قتيل وجريح بحصيلة أولية.

وذكرت مصادر طبية من داخل مشفى "تلبيسة" المركزي لـ"زمان الوصل"، أن معظم الإصابات أطفال ونساء، مضيفة أن غارات طيران النظام وقذائف مدفعيته استهدفت معظم أحياء مدينة "تلبيسة" المنكوبة.

ووثق ناشطون بعض الضحايا وهم:
-سارة الطحان
-خالد جمعة
-الطفل خالد تركماني.

كما استهدفت طائرات النظام كلّا من مدينة "الرستن" ومزارعها الجنوبية وقريتي "عزالدين" و"الفرحانية"، ما أسفر عن سقوط 3 جرحى ودمار كبير بالأبنية السكنية.

ويأتي هذا التصعيد من قبل النظام بعد ساعات من انتهاء الهدنة التي أقرها الاتفاق الأميركي -الروسي الأسبوع الماضي.

وذكر سكان محليون أن الهيئة الشرعية بريف حمص الشمالي، حذرت من ارتكاب النظام لمجازر بالريف الشمالي، وطلبت من مدراء المدارس إغلاقها خوفا من استهداف الطيران للأطفال.

ريف حمص - زمان الوصل
(4)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي