أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل ضابطين في سقوط مروحية الـ"كازيل" أحدهما نجا من حادثة مشابهة

علمت "زمان الوصل" من مصدر عسكري في جيش النظام أن طاقم مروحية "كازيل"، التي أسقطتها المقاومة السورية في حماة الجمعة، يتألف من العقيد الطيار "محمد حسن حبيب" من "جبلة"، والرائد الطيار "علاء أحمد ديوب" من "بانياس".

وقال المصدر إن الضابطين الطيارين قتلا نتيجة الإصابة المباشرة للمروحية بصاروخ "تاو"، مشيرا إلى أن بعض صفحات النظام نعت القتيلين.

وأسقط ثوار ريف حماة الشمالي أمس الجمعة مروحية "كازيل" من مرتبات "اللواء 86" المتمركز في مطار المزة العسكري.

وكانت المروحية، حسب المصدر، تقترب للهبوط في "رحبة خطاب" شمال غرب "حماة" عندما أصيبت بالصاروخ. 

وكان النظام قد نقل على عجل مفرزة حوامات م/د طراز "كازيل" والمؤلفة من مروحيتين إلى مطار "حماة" العسكري بعد التقدم الذي حققته المقاومة السورية في شمال "حماة" والانهيارات العسكرية لجيش النظام على مساحات واسعة.

ومن المعلوم أن مروحية "كازيل" فرنسية الصنع، مجهزة بأربعة صواريخ طرازhot-s11 ذي مدى 4 كم، وتستطيع أن تطير على ارتفاعات منخفضة جداً.

وشهد يوم 10/5/2016 إصابة وتدمير مروحية من نفس الطراز غربي "تدمر" بقيادة العقيد "محمد حسن حبيب" الذي نجا بنفسه تلك المرة بعد أن ترك المروحية وفر هاربا منها ليعود ويلقى حتفه في سقوط المروحية الرابعة التي يخسرها النظام من هذا الطراز منذ بداية الثورة حتى الآن.

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (44)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي