أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اغتيال قائد للجان الشعبية في حلب

تبنّت سرية الاغتيالات في "جيش التحرير" بحلب اغتيال "سمير أبو خشبة" قائد ما يُعرف بـ"اللجان الشعبية في حلب" على طريق "الكاستلو" أمس الأحد.

وأشار بيان لـ"جيش التحرير" إلى أن إحدى خلاياه الأمنية استهدفت "أبو خشبة" بتاريخ 28/8/2016 بعد الرصد والمتابعة لأكثر من شهرين متتالين من خلال إطلاق النار عليه بشكل مباشر لدى توجهه لساحات التشبيح في منطقة "الشيخ نجار" بمدينة حلب المحتلة. ولفت البيان إلى أن القتيل "عمل حتى تاريخ اغتياله قائداً لمجموعة من اللجان الشعبية وساهم بشكل أساسي في قمع المظاهرات التي خرجت في مدينة حلب"، مشيراً إلى أن لأبي خشبة علاقات وثيقة بالقصر الجمهوري.

وأفاد ناشطون بأن القتيل كان اليد اليمنى لـ"محمود قول أغاسي" المعروف بـ"أبي القعقاع" الذي تم اغتياله عام 2007. 

وكان "سمير محمد غزال أبو خشبة" قد نجا من محاولة اغتيال على يد سرية "سجيل" التابعة لكتيبة "الأبابيل" بتاريخ 11/12/2011. كما قُتل ابنه "عبد الملك أبو خشبة" الذي كان يقاتل في صفوف قوات النظام في مدفعية "جبل النبي إدريس" بريف حلب الجنوبي العام الماضي 2015.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(33)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي