أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

البراميل المتفجرة تقتل 11 مدنيا في حلب و"المهاجر" يؤكد مقتل 170عنصرا للنظام مؤخرا

قضى 11 شخصا جرح أكثر من 30 بعضهم بحالة خطيرة - ناشطون

قضى 11 شخصا في حي "بستان القصر" بمدينة حلب وجرح أكثر من 30 بعضهم بحالة خطيرة، إثر قصف استهدف السوق الشعبي في بالبراميل المتفجرة، وعملت فرق الدفاع المدني على إخراج الضحايا من تحت الأنقاض.

أما في ريف المدينة فأخرجت الطائرات الروسية مركزا للدفاع المدني في مدينة "حريتان" عن الخدمة بعد استهدافه بالصواريخ الفراغية، وطال القصف بلدة "كفرناها".

يأتي ذلك في وقت استمرت فيها الاشتباكات على تلة "الأقرع" بالريف الجنوبي، بينما تمكن الثوار من تدمير قاعدة إطلاق صواريخ على جبهة ضاحية "الرواد" بمدينة حلب.

من جهته قال الناطق العسكري باسم "حركة أحرار الشام" "أبو يوسف المهاجر" في تصريحات نقلها "مركز حلب الإعلامي" إن الحركة تخطط لهجوم ومعركة جديدة ضد قوات النظام خلال الساعات القادمة دون توضيح حول مكان أو حجم العمل العسكري القادم. مشيرا إلى أن المعركة "توقفت عند نقاط معينة من أجل التصدي لتقدم قوات النظام".

وقال إن المعارك الأخيرة أدت إلى مقتل نحو 170 عنصراً من قوات النظام والميليشيات المساندة لها خلال المعارك جنوب غرب مدينة حلب، في ظل محاولات يومية من قبل قوات النظام لاستعادة المناطق التي سيطر عليها "جيش الفتح" وقطع طريق حلب، مؤكدا أن الأولوية اليوم بالنسبة للحركة هي تأمين هذا الطريق.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي