أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حلب.. المقاومة السورية تستعيد السيطرة على "القراصي".. والحربي يستهدف أحياء المدينة

المقاومة تمكنت خلال المعارك من تكبيد النظام خسائر في الأرواح والعتاد - الأناضول

صدت المقاومة السورية اليوم الخميس هجوماً جديداً لقوات النظام والميليشيات الداعمة لها نحو بلدة "القراصي" بريف حلب الجنوبي، في حين جدد الطيران الحربي غاراته على الأحياء الشرقية من المدينة متسبباً بسقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين.

ونقل مراسل "زمان الوصل" عن مصدر ميداني في المقاومة السورية تأكيدات حول استعادة السيطرة الكاملة على بلدة "القراصي" التي تقدمت فيها قوات النظام والميليشيات المساندة لها بدعم جوي فجر اليوم.

وأشار المصدر إلى أن المقاومة السورية تمكنت خلال المعارك من تكبيد النظام خسائر في الأرواح والعتاد، وتدمير دبابة من طراز T72 وناقلة جند بواسطة صواريخ مضادة للدروع.

بالمقابل قضى 7 مدنيين وجرح آخرين في حي "الصالحين" داخل مدنية حلب إثر قصف جوي بالبراميل المتفجرة استهدف الحي ظهر اليوم.

وطال قصف مماثل "ضهرة عواد" و"طريق الباب"، ما أدى لمقتل 4 مدنيين على الأقل وإصابة آخرين بجروح متفاوتة وأضرار مادية واسعة في المباني السكنية والممتلكات.

واستهدف الطيران الحربي حي "القاطرجي" مساء أمس الأربعاء ما تسبب بمقتل 4 مدنيين وإصابة العشرات من سكان الحي.

وتداولت وسائل إعلام عالمية كبرى صورة لأحد الأطفال الذين تم إخراجهم من تحت أنقاض المباني المدمرة في حي "القاطرجي" تحت عنوان "الصورة التي صدمت العالم".

حلب - زمان الوصل
(34)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي