أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حلب.. الروس والنظام يواصلون مجازرهم والمقاومة تتصدى في "الراموسة"

فصائل المقاومة السورية تصدت لقوات النظام وأكدت مقتل 7 عناصر - الأناضول

قضى 11 شخصا في ريف حلب الغربي اليوم السبت وأصيب آخرون في قصف لطيران النظام الحربي استهدف مناطق "شاميكو" و بلدة "الجنية"، إذ قضى في الأولى 5 أشخاص وفي الثانية 6، بينما ارتفعت حصيلة المجزرة التي ارتكبها النظام في بلدة "حيان" أمس الجمعة إلى 14 شخصا غالبيتهم من عائلة واحدة.

وألقى الطيران المروحي اليوم السبت براميل متفجرة على أحياء "الصالحين" و"الشيخ فارس" و"الشعار". 

يأتي ذلك في وقت تواصل فيه قوات النظام محاولتها اقتحام حي ومدفعية "الراموسة" والتسلل باتجاه معمل "سادكوب". إلا أن فصائل المقاومة السورية تصدت لهم وأكدت مقتل 7 عناصر.

وشهدت أحياء مدينة حلب وأريافها يوم أمس الجمعة يوما داميا إذ قضى 20 شخصا في قصف على سوق حي "الفردوس" بحلب، وفي "كفر حمرة" بالريف الشمالي استهدفت الغارات مستشفى للأطفال والنساء، ما أسفر عن مقتل عاملين بالمستشفى أحدهما ممرضة.

أما بلدة "أورم الكبرى"، فتعرض سوق الخضار فيها لقصف مماثل، كما قتل اثنان في بلدة "دار عزة".
وأعلنت روسيا أمس عن هدنة يومية لمدة 3 ساعات بهدف إدخال المساعدات إلى أحياء حلب، إلا أن هذا ما لم يتحقق ولم يغادر الطيران الحربي والمروحي سماء حلب وريفها.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي