أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص.. اتفاق يقضي بخروج مقاتلي المعارضة من قرية "قزحل"

أرشيف

خرج مقاتلون من فصائل المعارضة المسلحة وعددٌ من المدنيين في 6 حافلاتٍ من قريتي "قزحل" و"أم القصب" بريف "حمص" الغربي، اليوم السبت، بموجب اتفاقٍ بين أهالي القريتين ومندوبين من نظام الأسد.

جاء ذلك بعد سيطرة "غرفة عمليات ريف حمص الشمالي"، الليلة الماضية على 3 حواجز للنظام قرب "خربة السودا"، وقطعها أوتستراد "حمص" - "مصياف"، خلال هجومٍ هو الأعنف من نوعه على مواقع النظام والمليشيات الطائفية المتعاونة معه بريف حمص الغربي في الآونة الأخيرة، قبل أن ينسحبوا من المنطقة.

وأفاد ناشطون وتنسيقياتٌ للثورة في المنطقة الوسطى، بأن 6 حافلاتٍ نقلت مقاتلين من الثوار ومعارضين مدنيين من القريتين ""قزحل" و"أم القصب"، إلى بلدة "الدار الكبيرة" شمال "حمص"، ضمن اتفاقٍ توصل إليه وجهاء وأهالي القريتين مع ممثلين ومندوبين من نظام "الأسد".

يشار إلى أن قوات النظام حاصرت قرية "قزحل" وحاولت اقتحامها من عدة محاور (محور "المزارع" - محور قرية "التنونة") يومي الأربعاء والخميس الماضيين، واعتقلت عدة أشخاصٍ من القرية، بينما اعتقل أهالي القرية وعناصر من الثوار 33 عنصراً للنظام بينهم ضباط، وأُفرج عنهم فيما بعد بموجب مفاوضات عن أسرى الطرفين.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي