أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

وفاة الشافعي الصغير.. الذي كلفته "لا" واحدة 23 سنة في تدمر

محلي | 2016-06-22 23:56:48
وفاة الشافعي الصغير.. الذي كلفته "لا" واحدة 23 سنة في تدمر
   الشيخ الفقيد من مدينة حرستا - زمان الوصل
زمان الوصل
يلقبه الكثيرون من المشايخ وطلبة العلم بـ"الشافعي الصغير"، لتبحره وغزارة علمه، غير إن له لقبا آخرا قد لا يعرفه معظم الناس، وهو "عميد سجن تدمر".. هذا هو العالم الفقيه "محمد هاشم المجذوب" الذي لاقى وجه ربه اليوم الأربعاء 22 حزيران يونيو، الموافق لـ17 رمضان، خاتما بذلك حياة مليئة بالعطاء العلمي على المستوى الشرعي، وحافلة بـ"مقارعة" الطغيان المتمثل في نظام الأسد مباشرة، دون هوادة ولا تورية، كما يقول معظم من خبروه واحتكوا به.


وقد نعي العالم الفقيد طائفة من علماء الدين، كما نعته رابطة "أحرار سجن تدمر"، التي قالت في بيان اطلعت عليه "زمان الوصل" إن "الشيخ المجاهد محمد هاشم المجذوب مكث 23 سنة في سجون الأسد ولم تلن له قناة".

ووصف البيان الشيخ الفقيد بأنه "الولي الصالح الجامع بين العلم والعمل والوقوف في وجوه الظلمة والقتلة"، موضحة أن سبب سجنه الطويل في عهد حافظ كان نتيجة جوابه على سؤال وجه له أوائل الثمانينات، حيث سئل "هل النصيرية مسلمون؟"، فأجاب: "لا"، ونتيجة هذه الإجابة عمد حافظ إلى سجنه وتعريضه للإهانة والتعذيب، لكنه "صبر واحتسب ولم يرجع عن قوله" وفق تعبير البيان.

وأبانت الرابطة أن الفقيد كان له "أثر كبير في السجن فتعلم عليه كثير من السجناء العلوم الشرعية بالرغم مما ناله من أنواع التعذيب".

والشيخ الفقيد هو من مدينة حرستا المجاورة لدمشق، وكان جريئا وواضحا في خطابه، ومتمسكا بالمبادئ التي ارتضاها لنفسه، وثابتا عليها حتى عرف بعبارته الشهيرة "دين الله ليس للبيع".


ساميه
2016-06-24
قسمــا بــــدم شــــــــــــــهداء ســـــــــــوريا والحســــــــن والحســــــــين وحمـــــــــزة الخطيــــــــــــب ، ثــــــــــأراً لأطفـــــــــال ســــــوريا، نصراً لســـــــــــيد النبييـــــــن محمـــــد المصطفى الأميــــــــــن ،حبــــاً لعلــــي بن أبي طــالـــــــب كرم اللــــــــه وجهه وللســـــــيدة زينـــــــب، لــن تسبى الشـــــــآم مرتيــــــــــــن ، ولن يحكم الشـــــــــام إلا آل أميــــــــــه وســـــــــــــيعـــــود معاويـــه ويزيــــــــــــد وآل مـــــروان ولن يحكــــــــــم الأوغـــــــاد أحفـــاد القرامطة والمجوس يامن رضيتــــم أن تكنوا خنجرا صهيونيـــــا بظهر العروبــــــــة والشـــــــــــآم وستكون أيامكــــــم عبـــــــــره ومغـــــبره لمن تجرأ على أولاد وأحفـــــــــاد بني أميـــــــــــــــــــــــة.
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
3 نساء يقاضين شركة إبستاين بشأن الاغتصاب وأعمال جنسية أخرى      مومياء عمرها 500 عام لفتاة من الإنكا تعود لبوليفيا      الذكرى السادسة للمذبحة.... "زمان الوصل" تفتح ملفات رسمية لكيماوي الأسد منذ "السوفيات"      يوم دام حافل بالقصف الجوي والصاروخي على الشمال السوري المحرر      فصائل المقاومة تكبد قوات الأسد خسائر كبيرة في اللاذقية وحماة      خطف أردني في السويداء والخاطفون يطالبون عائلته بالفدية      إنتل تطلق شريحتها الأولى المزودة بخاصية الذكاء الصناعي      فيفا يوافق على طلب العراق بخوض تصفيات كأس العالم في البصرة