أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تسجيل صوتي..عنصر من ميليشيا حزب الله يعترف بمقتل 14 من زملائه في ريف حلب

"جيش الفتح" أعلن يوم أمس، عن أسر 4 مقاتلين شيعة، بينهم عنصر من حزب الله


حصلت "زمان الوصل" على تسجيل صوتي لمكالمة هاتفية صادرة عن عنصر من ميليشيا "حزب الله" اللبناني، بعد نجاته من معركة قرية "القراصي"، بريف حلب الجنوبي، والتي انتهت بسيطرة "جيش الفتح" عليها، وعلى قرى أخرى خلال الـ72 ساعة الماضية.

واعترف العنصر، خلال المكالمة، بمقتل 14 من عناصر الميليشيا، بينهم مسؤول المحور القيادي "الحاج سمير"، كما أسماه.

وقال العنصر: "بعد هجوم المسلحين العنيف علينا، انسحب الجميع، ولم يبق سوى عناصر حزب الله بالمعركة كالعادة"، منوها بأن مجموعة سيارات "بيك آبات"، تقل 23 مقاتلا من الحزب، تاهت في الطريق، ولم يظهر منهم سوى 10 والبقية قتلوا.

كما أشار في التسجيل الصوتي، إلى سقوط "شهداء" للحزب في معركة "خلصة" و"القراصي"، إضافة إلى الـ14 الذين ذكرهم، وينتظرون الإحصاء النهائي.

وكان "جيش الفتح" أعلن يوم أمس، عن أسر 4 مقاتلين شيعة، بينهم عنصر من حزب الله في قرية "القراصي"، بريف حلب الجنوبي، إضافة لقتل أكثر من 30 عنصرا من الميلشيات الشيعية.

وتناقلت مجموعات من أنصار حزب الله على مواقع التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين، أخبارا عن سقوط أكثر من 30 قتيلا للحزب بمعارك ريف حلب، إضافة إلى فقدان الاتصالات بمجموعة كاملة من العناصر، ضلوا طريقهم، كما جاء بالتسجيل الصوتي.

وأشارت مصادر خاصة لـ "زمان الوصل"، من الضاحية الجنوبية، إلى أن جثث القتلى مستمرة بالوصول إلى بيروت، إضافة لعدد كبير من الجرحى، مؤكدة أن معركة "خلصة" و"القراصي"، أوقعت الخسارة الأكبر في صفوف حزب الله منذ معركة "القصير" بريف حمص عام 2013.

زمان الوصل -خاص
(61)    هل أعجبتك المقالة (59)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي