أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مراهق صيني يتسلل على متن رحلة إلى دبي

المتسلل صبي يبلغ من العمر 16 عاما - أرشيف

تسلل مراهق إلى منطقة التخزين على متن طائرة ركاب إماراتية في الصين ووصل إلى دبي قبل أن يتم توقيفه هناك، حسبما قالت شركة الطيران ووسائل إعلام صينية اليوم الثلاثاء.

وقالت طيران الإمارات، أكبر شركات الطيران في الشرق الأوسط ومقرها في دبي، إن المتسلل وجد في منطقة التخزين على متن الرحلة إي كيه 303 التي غادرت من شنغهاي يوم الجمعة الموافق 27 مايو/ أيار.

وأضافت في بيان أرسلته عبر البريد الإلكتروني، أنها تتعاون بالكامل مع السلطات في دبي لكن "هذا شأن الشرطة، وبالتالي نحن غير قادرين على التعقيب بالمزيد." ولم تدل بمزيد من التفاصيل حول هوية المتسلل أو حالته.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن المتسلل صبي يبلغ من العمر 16 عاما ولقبه شو.

وحاول المتسلل القيام بالرحلة المحفوفة بالمخاطر لأنه سمع أن المتسولين في دبي بمقدورهم ربح مائة ألف يوان سنويا، وفقا لشينخوا.

لم ترد شرطة دبي ولا القنصلية الصينية في المركز التجاري بالشرق الأوسط على طلبات التعقيب التي أرسلتها أسوشيتدبرس حتى اللحظة.

وقالت شينخوا إن القنصلية أرسلت موظفين إلى المطار لمعرفة المزيد بشأن الوضع.

وقال مترجم عينه الادعاء إن المراهق قفز فوق سور بمطار شانغهاي وتسلل إلى منطقة التخزين فيما كان حارس الأمن بعيدا، بحسب شينخوا.

تضم دبي واحدا من أكثر المطارات ازدحاما في العالم، وتعد مقصدا كبيرا لراغبي العمل من شتى بقاع العالم.

تسير طيران الإمارات رحلات بين دبي والصين، بما فيها رحلتا ذهاب وعودة يوميا إلى شانغهاي.

وقامت بالرحلة محل الواقعة واحدة من أكبر طائرات الشركة وهي من طراز ايرباص ايه 380 ذات الطابقين واستمرت لأكثر من ثمان ساعات.

أ ب
(8)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي