أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

لائحة بأسماء وبيانات 58 طيارا روسيا يشاركون في قتل الشعب السوري

محلي | 2016-05-30 12:26:48
لائحة بأسماء وبيانات 58 طيارا روسيا يشاركون في قتل الشعب السوري
   أكدت الشبكة أن الطيارين الروس قتلوا مئات المدنيين - أرشيف
زمان الوصل
نشرت شبكة تطوعية تقريرا عن الطيارين المشاركين في قصف الشعب السوري، متضمنا إحصاءات عن الجرائم التي ارتكبوها من قتل وتدمير للبنى التحتية، من مدارس ومشاف وغيرها.

شبكة "إنفورم نابالم" التي تعنى بتوثيق جرائم موسكو ضد أوكرانيا وتضم نخبة من العسكريين والصحافيين والمحللين، قالت إن تقريرها تطلب عملا مضنيا استمر 6 أشهر، قام خلالها متطوعون دوليون بجمع كل ما يستطعيون من بيانات حول مجرمي الحرب من الطيارين والملاحين الروس الذين يشاركون في الغارات على الأراضي السورية.

وأكدت الشبكة أن الطيارين الروس قتلوا مئات المدنيين، منهم 443 طفلا، و286 امرأة، فضلا عن قصف وتدمير 65 مدرسة و52 مشفى ونقطة طبية و47 مسجدا.

ولم يتسبب القصف الروسي في سوريا بقتل نحو ألفي شخص فقط، بل تسبب في تشريد وتهجير عشرات الآلاف من السكان، بعد أن أحال مناطقهم إلى ما يشبه الجحيم.

وأكدت الشبكة أن كل روسي شارك في الغارات أو تولى إعطاء أوامر القصف في سوريا، يجب أن يكون معروفا وأن تحدد هويته تمهيدا لتقديمه للمحاكمة.

باشرت "إنفورم نابالم" في التحري عن الطيارين الحربيين الروس المشاركين في قصف سوريا، بدءا من تشرين الأول/اكتوبر 2015، ونشرت لاحقا تقريرها الأول الذي تضمن معلومات عن 11 طيارا، ما أثار حنق موسكو التي توعدت بملاحقة ناشري المعلومات، باعتبارهم ارتكبوا "عملا عدائيا" ضد روسيا.

لكن الشبكة واصلت عملها غير آبهة بتهديدات موسكو، وأصدرت في شباط/فبراير 2016 تقريرها الثاني الذي تضمن معلومات عن 32 طيارا حربيا روسيا، ساهموا في ارتكاب الجرائم بحق السوريين.

وجاء التقرير الثالث في أيار/مايو 2016، ليكون أكثر تقارير "إنفورم نابالم" شمولية، حيث حوى معلومات عن 58 طيارا حربيا روسيا، إلى جانب صور بعضهم، مع بيانات عن الطائرات الحربية التي يستخدمونها في قتل السوريين.

ودعت الشبكة إلى المساهمة في نشر تقريرها ومشاركته، معتبرة أن كشف هوية الطيارين المجرمين يمكن أن يشكل رادعا لهم عن الاستمرار، كما يشكل في نفس الوقت أرضية لمحاكمتهم.




محمد علي
2016-05-31
و الطامة الكبرى ان الخليجيين على مستوى وزراء الخارجية و الحكومات لاترى مشكلة في قتل السوريين و المجازر الروسيه اليومية و هاهم يضحكون و يتبادلون الفرحة مع مجرم الانسانية ،،، لا بل تبادل تجاري و شراء مفاعلات نووية لتوليد الكهرباء من روسيا لا تعمل و خطر ،،،، اذا نحن نقصف و نذبح بايادي دولية روسيه و موافقه عالمية باموال المسلميين ،،، او هؤلاء لا ينتمو لا للاسلام و لا للانسانية
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
جلال دمير... عدنان عبدالرزاق*      دافع عن اللاجئين وهاجم "باسيل"..صحفي لبناني يكشف أسباب العنصرية ضد السوريين      حين قتل الكملك "ندى" في مشفى تركي..!      الرقة.. "قسد" تعتقل المزيد من الناشطين بتهم الإرهاب      "قسد" تفرج عن 17 شخصا في دير الزور و"آساييش" تعتقل آخرين      ريال مدريد يفتتح موسمه بثلاثية في سيلتا فيجو      ليفربول يهزم ساوثهامبتون في الدوري الإنجليزي      وفد أممي في مهمة تستمر لخمسة أيام بمخيم الركبان.. والهدف؟