أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصدر: طائرات "إسرائيلية" الصنع وأمريكية في "حميميم" وسط حركة جوية "كثيفة وغريبة"


كشف مصدر في مدينة "جبلة" الساحلية أن حركة طيران "كثيفة وغريبة" تحدث منذ شهر في مطار "حميميم" العسكري الذي يعد المقر العسكري الرئيسي للقوات الروسية في سوريا.

وقال لـ"زمان الوصل" إن طائرات مختلفة (غير الطائرات الحربية الروسية المعروفة) عسكرية ومدنية وطائرات مسيرة، بينها "إسرائيلية الصنع" تهبط وتقلع من المطار، ولا تحمل إشارات تدل على هوية هذه الطائرات.

وأكد المصدر أن طائرات استطلاع مسيرة "إسرائيلية الصنع" طراز "سيرتشر" تقلع وتهبط في المطار بشكل مستمر، مؤكدا أنه تم تصويرها في أجواء مدينة جبلة، مرجحا أن روسيا ابتاعتها من "إسرائيل" خلال المرحلة الماضية.

ومن المعروف أن "إسرائيل" تزود روسيا بالطائرات المسيرة منذ عدة سنوات في إطار اتفاق ثنائي تم خلال النصف الثاني من العقد الأول للألفية الثالثة، يُعتقد بأن الطرفين طوراه خلال المشاورات بهدف التنسيق العسكري بينهما بعد التدخل المباشر لروسيا في سوريا لمنع حدوث حوادث جوية بين سلاحي الجو الروسي والإسرائيلي وتبادل المعلومات الاستطلاعية بينهما في الأجواء والأراضي السورية.

وأشار المصدر أن طائرات نقل عسكري أمريكية الصنع طرازC-130 ذات لون حديدي تنفذ رحلات من وإلى مطار "حميميم" بمعدل 8 إلى 12 رحلة في الأسبوع الواحد وفي أوقات مختلفة من النهار أو الليل. 

وأضاف أيضا "إن طائرات مدنية ذات محركين (محرك تحت كل جناح) يعتقد بأنها طائرات ذات استخدام عسكري بسبب كثرة إقلاعها وهبوطها من المطار خلال النهار والليل، حيث تقوم بطلعات أشبه ما تكون بالمسح البحري للساحل السوري من الشمال إلى الجنوب، وعلى ارتفاعات مختلفة وليس عليها أي دلالة أو علامة تشير إلى هوية هذه الطائرة التي أصبح إقلاعها وهبوطها شبه يومي وعدة مرات ويترافق إقلاعها مع إقلاع عدد من مقاتلات (سوخوي 35) قبل وبعد إقلاعها".

عقاب مالك -زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي