أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

مقتل وأسر 46 عنصرا من "الدفاع الوطني" في "الزارة".. والنظام يعيد قافلة المساعدات الأممية قبيل وصولها "الحولة"

محلي | 2016-05-12 20:52:37
مقتل وأسر 46 عنصرا من "الدفاع الوطني" في "الزارة".. والنظام يعيد قافلة المساعدات الأممية قبيل وصولها "الحولة"
   نيران الثوار تنطلق نحو قوات النظام - جيتي
ريف حمص - زمان الوصل
أكدت مصادر عكسرية في غرفة عمليات ريف حمص الشمالي لـ "زمان الوصل" أن الثوار تمكنوا من قتل 18 عنصرا من ميليشيات الدفاع الوطني وأسر 28 خلال معركة السيطرة على بلدة "الزارة" الموالية بريف حماة الشمالي والمحاذية لبلدات ريف حمص الشمالي.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" في حمص بأن الثوار مازالوا يسيطرون على البلدة رغم تنفيذ طيران النظام أكثر من 30 غارة قصف خلالها البلدة بالصواريخ الفراغية والبراميل المتفجرة، بالإضافة للمئات من قذائف المدفعية الثقيلة. 

وأوضحت مصادر عسكرية من غرفة عمليات ريف حمص الشمالي أن الثوار تمكنوا فجر اليوم، من تحرير 3 حواجز للنظام محيطة بالقرية المذكورة، وتدمير دبابة، ومدفع 57 واغتنام دبابة T62 وعربةBMB، وأسلحة وذخائر خفيفة ومتوسطة، وقتل 18 عنصرا من ميليشيا "الدفاع الوطني"، وأسر 28 آخرين ومصادرة أسلحتهم، بينهم مختار القرية.

وارتكب "شبيحة" بلدة "الزارة" التي يقدر عدد سكانها بأكثر من ألف نسمة عددا من المجازر بحق المدنيين بريف حمص الشمالي وقرية "حربنفسه" في ريف حماه الجنوبي، خلال عبور الأهالي لما يعرف بـ "طريق الموت"، الذي يصل بين بلدات "الحولة" ومنطقة "الرستن. 

ولا تبعد "الزارة" سوى 1800 متر عن أكبر وأشهر محطة لتوليد الكهرباء بالمنطقة الوسطى والمعروفة بمحطة "الزارة" الحرارية.

وحاولت قوات النظام طيلة نهار اليوم الخميس استعادة البلدة إلا أن الثوار الذين يخوضون المعركة تحت مسمى "الثأر لحلب" تمكنوا من إفشالها.

وفي سياق غير بعيد شن طيران النظام الحربي والمروحي أكثر من 15 غارة على بلدات بالريف الشمالي قضت على إثرها امرأة وجرح آخرون بقرية "برج قاعي"، التابعة لمنطقة "الحولة". 

وفي سياق متصل ذكر مدير شعبة الهلال الأحمر السوري بمنطقة "الحولة" لـ"زمان الوصل" أن طيران النظام الحربي قصف اليوم الخميس الطريق الذي تسلكه قوافل المساعدات الأممية إلى "الحولة" بالقرب من قرية "برج قاعي" (3 كم شرق تلدو).

وأشار إلى أن القافلة، التي تحمل مساعدات إنسانية لحوالي 70 ألف محاصر، وصلت إلى أطراف "الحولة"، وفجأة صدرت أوامر النظام من دمشق بعودة القوافل فورا إلى مدينة حمص بعد أن عبرت كافة حواجز النظام المحيطة بالمنطقة.
أبو أحمد
2016-05-13
الله يحييكم رجال وأبطال
التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الجنوب السوري بين حلفاء السياسة وفرقاء النوايا..حسم عسكري أم تسوية جديدة؟      لغم أرضي يودي بحياة 3 من متطوعي "الخوذ البيضاء"      العلويون... د. محمد الأحمد*      أبراج كهرباء "جسر الشغور" تُوتر العلاقة بين "حراس الدين" و"تحرير الشام"      35 جنيها استرلينيا تضع ملكة جمال بريطانيا أمام تهمة تمويل الإرهاب      اتفاقية لإنتاج مشترك لأنظمة الصواريخ بين موسكو وأنقرة      "أحمد داود أوغلو" يطلق حزبه ويعلن معارضته لأردوغان      روسيا تعلن خروج حاملة طائراتها الوحيدة عن الخدمة