أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بسبب هبوط قيمة الليرة.. شركات الصرافة توقف التعامل بالدولار في اللاذقية

خسرت الليرة السورية خلال الشهرين الماضين 30% من قيمتها أمام الدولار - أرشيف

امتنعت شركات ومحلات الصرافة في اللاذقية عن بيع الدولار وشرائه من المواطنين جراء التراجع الكبير بسعر صرف الليرة السورية، فقد بلغ يوم الخميس 580 ليرة مقابل الدولار ليتجاوز عتبة الـ 600 ليرة يوم أمس الجمعة للمرة الأولى. 

وعزا "مطانيوس" وهو صاحب شركة صرافة سبب التوقف عن تداول الدولار إلى رغبة الصرافين بالاستفادة القصوى من تراجع قيمة الليرة الذي يتزايد يوميا.

ورجح في حديث لمراسل "شبكة إعلام اللاذقية" أن لا يعود الصرافون للتعامل بالدولار إلا في حال استقرار سعر صرف الليرة.

وأشار "مطانيوس" إلى امتناع البنك المركزي أيضا عن بيع الدولار للمواطنين يوم الخميس، "لكنه باع مئات الآلاف للضباط والشبيحة والتجار المحسوبين على النظام بالسعر الرسمي وهو 540 ليرة، وقام هؤلاء ببيعه في السوق السوداء بسعر تجاوز 600 ليرة، محققين أرباحا كبيرة بوقت قصير".

وخسرت الليرة السورية خلال الشهرين الماضين 30% من قيمتها أمام الدولار الأمريكي، ولم يجد محللون اقتصاديون سببا لذلك سوى تلاعب النظام والبنك المركزي لتخفيض قيمة مدفوعات الحكومة.

وسبق لشركات الصرافة التوقف عن بيع الدولار لعدة أيام في مطلع عام 2013 بسبب هبوط حاد بقيمة الليرة حينها، حيث تراجعت من 200 ليرة إلى 350 مقابل الدولار خلال أسبوع واحد.

عبد السلام حاج بكري -زمان الوصل
(30)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي