أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل 18 عنصرا للنظام، والتنظيم يعلن السيطرة على "شاعر"

مقاتل من تنظيم الدولة - أرشيف

أفادت حسابات مقربة من تنظيم "الدولة" على موقع "تويتر" بمقتل أكثر من 18 عنصرا من قوات النظام خلال اشتباكات في منطقة "الباردة" في ريف حمص الشرقي.

يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان التنظيم السيطرة على منطقة "شاعر" بالكامل بما فيها شركة الغاز التي كانت قوات النظام تتحصن داخلها.

وأوضح التنظيم في بيان له أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل 30 عنصرا من قوات النظام وفرار الباقين واغتنام 20 دبابة من نوع "ت 62" و"ت52" و9 مدافع من عيار 130 و122 وقاعدة صواريخ "كورنيت" وصواريخ "موجهة" بالإضافة إلى عدد الآليات.

من جهته قال المرصد السوري إن أطراف حقل "شاعر" تشهد معارك عنيفة بين تنظيم "الدولة" وقوات النظام التي تحاول استعادة السيطرة على النقاط التي تمكن التنظيم من السيطرة عليها أمس الأربعاء.

وأسفرت المعارك بين الجانبين عن مقتل عدد من عناصر الطرفين وأسر آخرى، كذلك تشهد بادية تدمر في محيط منطقة "الآرك" والمحطة الثالثة، اشتباكات بين الطرفين، بالتزامن مع قصف وضربات جوية استهدفت مواقع التنظيم في المنطقتين.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي