أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

الحسكة.. اعتقالات في "الهول" وتفجير للمنازل جنوب "الشدادي"

محلي | 2016-04-09 01:45:13
الحسكة.. اعتقالات في "الهول" وتفجير للمنازل جنوب "الشدادي"
   مقاتل كردي - أرشيف
الحسكة - زمان الوصل
شنت مجموعات مسلحة تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD)، حملة اعتقالات طالت الرجال والفتيان في قرى تابعة لبلدة "الهول" بريف الحسكة الشرقي، ضمن خطوة استباقية هدفت لإفشال اعتصام من المقرر أن يحصل بعد صلاة الجمعة للمطالبة بالسماح للنازحين بالعودة إلى منازلهم في بلدتي "الهول" و"الخاتونية".

وأكد "محمد الخاتوني"، من سكان "الهول"، أن دوريات من مسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي داهموا بيوتاً يسكنها النازحون في قرية "أم حجيرة"، مساء أمس، واعتقلوا مجموعة من الأهالي، بتهمة التحريض على التظاهر والاعتصام، وعرف منهم: (سرحان الذنوب وعلى المرعي وحج فواز الحسين الخلوفي، منير خلف الحسن، ولطيف محمد سلطان).

وقال "الخاتوني" في حديث لـ"زمان الوصل" إن الأهالي كانوا يستعدون للاعتصام بعد صلاة الجمعة، للمطالبة بحقهم في العودة لمنازلهم المبعدين عنها منذ شهور.

وأوضح أن مجموعة من المعتقلين لدى حزب الاتحاد الديمقراطي لم يعرف مصيرهم، عرف منهم (فواز حسين العلي، محمد حسين موسى، حميد خلف حسن، وعبود حميد حصر، ورياض محمد إسماعيل)، فيما غيب الصيدلي فاضل الحسين منذ أشهر، مضيفاً أن الحزب أفرج عن 3 أشخاص كان اعتقلهم قبل أشهر وهم: (محمد عبد السلام البرجس، نصر خضير الدهان، على اليأس علوش).

وكان مسلحو حزب الاتحاد الديمقراطي، الذي يقود تحالف "قوات سوريا الديمقراطية" قتلوا الفتى "بلال الطلاع"، في الثاني من الشهر الجاري، خلال تفريقهم اعتصاماً لأهالي بلدة "الهول" المهجرين عن ديارهم منذ نحو 5 أشهر.

وفي سياق منفصل، قضى مدنيان جراء غرة جوية لطيران التحالف الدولي استهدفت سيارتهم قرب تجمع قرى "تل الجاير" شرق منطقة "الشدادي" قرب الحدود مع العراق، وفقاً لمصادر محلية.

وقالت المصادر، إن "وحدات الحماية" الكردية، التي تشكل العمود الفقري لـ"قوات سوريا الديمقراطية"، أقدمت مساء الخميس، على تفجير وتجريف 40 منزلاً في قرية "السعيدية" (كشكش جبور)، بحجة أن التنظيم يتسلل من خلال هذه المنازل إلى مواقعها في قرية "العزاوي".

وأضافت المصادر ذاتها، أن مسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) داهموا قرى محيط مدينة "الشدادي" منها قريتا "عدلة" و"الحريري"، وصادروا خلالها أجهزة ونواشر الإنترنت فيها، في حين لايزال الحزب يمنع فتح المحلات التجارية في سوق المدينة، وبالذات محلات الإنترنت، كما تعيش المنطقة حالة حظر تجوال من مغيب الشمس حتى طلوعها.

وتستمر المناوشات جنوب وجنوب غرب الحسكة بين تنظيم "الدولة الإسلامية" وبين تحالف "قوات سوريا الديمقراطية" بقيادة (PYD)، المدعوم من قبل الولايات الأمريكية المتحدة، والذي فرض سيطرته على بلدات "الهول" و"العريشة" و"الشدادي"، بعد مواجهات مع التنظيم بدأت في تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي، أي بعد أسبوعين من تشكيل هذا التحالف.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
من أفرغ ساحات التظاهر الأوروبية من السوريين..الذاتي والموضوعي      "ترويس" مطار القاملشي.. آخر تحديث في خريطة الشمال المتقلب و"لحظة تاريخية" لموسكو      "ماريا" في "القامشلي" تكمل السيطرة الروسية على مطارات سوريا      أمم أوروبا.. الأخوان هازارد يقودان بلجيكا إلى سحق روسيا برباعية      لتهجير البدو من البادية.. اشتباكات بين قوات الأسد وعصابات ترعاها إيران شرق حمص      "فولكسفاغن" تعتزم الاستثمار بـ60 مليار يورو خلال 5 سنوات      إيران تقيم معسكرات جديدة في "الميادين" شرق ديرالزور      الهلال الأحمر القطري يفتتح مشروعا سكنيا في الشمال السوري