أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ثوار حلب يصدون هجوما للنظام في الريف الجنوبي ويتقدمون على حساب الوحدات الكردية

من تلة العيس في ريف حلب - ناشطون

شنت قوات النظام والميليشيات المساندة لها في ريف حلب الجنوبي، فجر اليوم الأربعاء، هجوماً عنيفاً على مواقع الثوار في المنطقة، وسط تمهيد ناري كثيف شارك فيه الطيران الحربي الروسي، في محاولة منها للتقدم نحو بلدات "الزربة" و"البرقوم" و"العيس".

وقال مراسل "زمان الوصل" في حلب، إن الفصائل الثورية تمكنت من صد الهجوم وتكبيد النظام وميليشياته خسائر في العدد والعتاد، نافياً صحة الأنباء التي تم تداولها حول استعادة النظام لبلدة "العيس" وتلتها الاستراتيجية.

وفي سياق قريب، تمكنت الفصائل المقاتلة في حلب اليوم الأربعاء، من تأمين طريق "الكاستيلو" الذي يعتبر بمثابة المنفذ الوحيد لمدينة حلب، وذلك بعد إحراز تقدم على حساب ميليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية التي كانت ترصد الطريق وتستهدف بنيران قناصاتها كافة الأجسام المتحركة التي تمر عبره.

وقال مصدر ميداني في الجيش السوري الحر في تصريح لـ"زمان الوصل"، إن الثوار نجحوا باستعادة كافة النقاط التي تقدمت إليها "وحدات حماية الشعب" الكردية في محيط حي "الشيخ مقصود"، وذلك بعد معارك عنيفة استمرت حتى مساء أمس الثلاثاء، مشيراً إلى أن العملية مستمرة حتى تحرير حي "الشيخ مقصود" بالكامل.

وفي ذات السياق، اتهم ناشطون أكراد الفصائل المقاتلة بارتكاب مجزرة مروعة بحق المدنيين في حي "الشيخ مقصود"، وذلك نتيجة سقوط قذائف محلية الصنع على الحي، ونشروا على مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً وتسجيلات تُظهر قتلى وجرحى مدنيين بينهم نساء وأطفال قالوا بأنهم قضوا نتيجة سقوط عشرات القذائف على مساكن المدنيين.

حلب - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي