أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انقلاب في ساحات الحرب بريف اللاذقية والثوار يقتلون 25 عنصراً للنظام بينهم عقيد

من تدريبات بعض فصائل الثوار - جيتي

شنت فصائل معارضة مساء أمس، هجوماً معاكساً على مواقع قوات النظام وميليشياته المساندة له بريف اللاذقية الشمالي، تمكنوا خلاله من السيطرة على عدة مواقع في جبل الأكراد، كما قتلوا عددا من عناصر النظام في المنطقة.

وأفاد الناشط الإعلامي "عبدالرحمن اللاذقاني" لـ"زمان الوصل"، بأن كتائب الثوار حررت بلدات "نحشبا"، و"المزغلي"، و"الحدادي"، وتلال "رشا"، و"الملك"، و"المقنص"، مضيفاً أن الثوار قتلوا 25 عنصراً من قوات النظام وميليشياته، بينهم ضابط برتبة "عقيد" يدعى "لؤي أصلان"، إلى جانب أسر عنصرٍ من الميليشيات.

وأضاف "اللاذقاني" أن الثوار دمروا مدفعاً (عيار130) لقوات النظام على محور "تلة غزالة" وعربة "شيلكا" على محور "عين القنطرة"، ودبابة على محور "رشا" وقتلوا طاقمها، كما اغتنموا أخرى خلال الاشتباكات بمحيط بلدة "كنسبا".

وأكدت مصادر ميدانية أن الفصائل العسكرية التي شاركت في تحرير المناطق المذكورة هي "حركة أحرار الشام" الإسلامية، "أنصار الشام"، و"جيش النصر"، إضافةً لفصائل أخرى.

زمان الوصل
(93)    هل أعجبتك المقالة (95)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي