أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طائرات "جيش الإسلام" تلقي المنشورات فوق دمشق.. قادمون والنظام في أنفاسه الأخيرة

لم يتضح متى تم بالضبط إلقاء هذه المنشورات على دمشق - زمان الوصل

ألقت طائرة (طائرات) مسيرة تابعة لـ"جيش الإسلام" منشورات ورقية فوق العاصمة دمشق، التي يعدها النظام معقله الرئيس والمدنية المحصنة التي لايسمح بسقوطها، ولاحتى الاقتراب منها.

ولم يتضح متى تم بالضبط إلقاء هذه المنشورات على دمشق، ولكن "جيش الإسلام" نشر حديثا صورا عنها وعن عملية إلقائها.

وخاطبت المنشورات أهالي دمشق والقاطنين فيها، وحثتهم على الخروج من دمشق والانتقال إلى المناطق المحررة، وعلى التنبه إلى عدم تقديم أبنائهم قربانا على مذبح كرسي بشار الأسد، عبر السماح بسوقهم إلى الجبهات.

وركزت منشورات أخرى على التبشير بقرب "تحرير دمشق" وقدوم "جيش الإسلام إليها، مع حض أهالي العاصمة على الانتفاض في وجه النظام لأنه في "أنفاسه الأخيرة".

وفضلا عن صور القصاصات الورقية، نشر جيش الإسلام صورتين للحظة إلقاء المنشورات فوق أحياء دمشق، من قبل الطائرة (الطائرات) المسيرة.

ويمتلك جيش الإسلام طائرات مسيرة سبق له أن استخدمها في عملياته ومعاركه، ومنها معركة "الله غالب"، حيث صور أجزاء من العاصمة دمشق تصويرا جويا بدقة عالية.



زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي