أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السيسي يرفض التدخل العسكري ضد النظام في سوريا

السيسي - أرشيف

جدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، رفض بلاده، التدخل العسكري ضد النظام السوري، ومعتبرًا إياه (التدخل العسكري) "آخر الحلول في ليبيا".

وبحسب ما نقلت الوكالة المصرية الرسمية، اليوم الإثنين، لحوار أجراه السيسي، مع مجلة جون أفريك(مختصة بالشؤون الأفريقية، وتصدر في باريس باللغة الفرنسية)، شدد الرئيس المصري، على "موقف مصر الثابت الداعي إلى الحل السلمي للنزاع، والحفاظ على سلامة الأراضي السورية، والتحذير من انهيار مؤسسات الدولة".

وقال السيسي، إن "إعادة بناء سوريا سيتطلب مئات المليارات من الدولارات، وعلى غرار ليبيا، لا يمكن ترك المجموعات الإرهابية تتوسع، لما يمثله ذلك من تهديد لكل المنطقة".

وأضاف الرئيس المصري في الحوار، "لقد أهملنا الأزمة (السورية) لفترة طويلة، والآن تعقد الوضع بشدة"، مشيرًا أنه "لو كنّا قد أوجدنا حلًا منذ عامين لم نكن لنصل إلى الوضع الحالي".

وحول موقف مصر في حال تدخل حلف شمال الأطلسي(الناتو) ضد "تنظيم الدولة" في ليبيا، وهو ما تم الحديث عنه مؤخراً، علّق السيسي، "لا يمكننا التدخل في ليبيا، طالما لم يتم بحث كل الحلول، وبدون أن يكون الليبيون أبدوا بوضوح الرغبة في ذلك".

وأشار إلى أن الحل العسكري يجب أن يكون "آخر الحلول في ليبيا".

وكان مسؤولون غربيون، أطلقوا خلال الأسابيع الأخيرة، تهديدات بتنفيذ تدخل عسكري في ليبيا، يستهدف تنظيم "تنظيم الدولة" الذي تمدد بشكل سريع في عدة مدن، في ظل الوضع السياسي المتأزم في البلاد.

وحول مستقبل العلاقات المصرية مع تركيا، وإمكانية الحوار، رغم تأكيد أنقرة الدائم عدم اعترافها بالنظام في مصر، واعتباره "انقلابا" لفت السيسي، أن "مصر امتنعت دائمًا عن التدخل في شؤون غيرها، وترفض تدخل الخارج في شؤونها"، مضيفًا بالقول "من جانبنا لم نصدر أي تصريحات عدوانية".

الأناضول
(5)    هل أعجبتك المقالة (7)

مجاهد

2016-02-15

طبعا عندما يكون الرئيس مأجور للغرب فليس له خيار شريف وإنما بتوجيه من اسياده الصهاينة والسؤال الذي يثبت هذا الكلام لماذا يا خسيسي تتدخل في ليبيا ومن طلب منك هذا التدخل لقد اصبح العالم كله يعلم خيانتك وأنك مأجور لأن من ساعدك على الانقلاب يمكنه أن يزيحك وحتى يسلمك لنفس القضاء المطبل لك وسترى من يلف الحبل على رقبتك هو من كان يهتف لك وإن غدا لناظره قريب.


محمد علي

2016-02-16

اختيار هذا الرجل ليكون الديكتاتور الجديد و المجرم في مصر اهانة و تقبيح للشعب المصري العظيم ،،،، نلاحظ شخصيات الطاغية جمال و السادات و مبارك المجرمين ،،، كان لهم شخصيات جذابة و متحدثين لهم تاثير ،،، اما هذا المجرم الجديد فاقد كل شيئ حتى تصرفاته و طريقة كلامة تدل انه مخنث..


tak

2016-02-16

بظن انو كل الحكام العالم بيقدرو يحكو إلا انت من رئي تروح تشبع شعبك وتترك الرفض والقبول شوفو يتكلم عن رفض التدخل ومفكر حالو هو صار رئيس بانتخابات نزيهة يا خسيسي على يضرب يلي ربط الحمار ونسي يربطك معو يعني فللتك.


التعليقات (3)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي