أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

مجازر الروس تتواصل والمشافي في حلب وإدلب أهدافهم

محلي | 2016-02-15 14:29:14
مجازر الروس تتواصل والمشافي في حلب وإدلب أهدافهم
   آثار الدمار الذي خلفه القصف الروسي على مدينة اعزاز - ناشطون
زمان الوصل
قضى 12 شخصا اليوم الاثنين في ريف حلب الشمالي وجرح العشرات في قصف نفذه الطيران الحربي الروسي.

وأوضحت تنسيقيات الثورة أن 6 أشخاص من عائلة واحدة بينهم، إضافة إلى جرح 10 آخرين جراء قصف بصاروخ أرض أرض عنقودي بعيد المدى استهدف مدينة اعزاز، التي تعرضت كذلك صباح اليوم لقصف بصاروخ "أرض أرض" تسبب بإلحاق أضرار مادية كبيرة بمشفى الأطفال التخصصي.

وليس بعيد عن "أعزاز" قضى 6 أشخصاص بينهم 5 من عائلة واحدة في قرية "كلجبرين" بريف حلب الشمالي نتيجة غارات جوية الطيران الحربي الروسي.

وقال ناشطون إن عدد الضحايا مرشح للارتفاع جراء الإصابات الخطرة بين الجرحى. 

ويأتي هذا التصعيد في القصف الذي مازال مستمر (ساعات ظهر الاثنين) بالتزامن مع اشتباكات بين فصائل الثوار و"قوات سوريا الديمقراطية" على أطراف مدينة اعزاز ، بينما جددت المدفعية التركية استهدافها لمناطق ميليشيات "سوريا الديمقراطية" في ريف حلب الشمالي.

الطيران الروسي استهدف كذلك مناطق في ريف إدلب إذ قضى 4 أشخاص أيضا من عائلة واحدة بينهم طفل كحصيلة أولية، بالإضافة إلى استهداف الطيران الحربي الروسي مشفى "أطباء بلا حدود" بالقرب من قرية "الحامدية" في ريف إدلب الجنوبي ومازالت فرق الدفاع المدني تحاول إجلاء الضحايا من تحت الأنقاض، وأفادت لجان التنسيق المحلية أن الضحايا هم "نصر صقيع الصطيف، عبد الكريم عبد المعين الصطيف الغجر، نصر موسى الصطيف، الطفل عبد الرزاق فواز سعيد الغجر" وهم من أبناء بلدة "التح".
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
وثيقة.. موظف في قصر بشار يعرض قائمة من 14 معتقلا نصفهم عراقيون لمبادلتهم بشقيقه الأسير      هشاشة العظام تزيد خطر الوفاة بسبب أمراض القلب      اتفاق بين العسكري وقوى الحرية والتغيير يحدد ملامح المرحلة الانتقالية في السودان      مفخخة في الحسكة تجرح شخصين      مركز "صدى" يعلم سيدات سوريا مأكولات غازي عنتاب      مقتل وجرح 16 عسكريا باستهداف حافلة لقوات النظام في درعا      "سيدروف" و"كلويفرت" آخر الضحايا بين مدربي أمم افريقيا      روسيا: شرارة واحدة كافية لإشعال إيران والخليج