أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤولون أمريكيون يمنعون عائلة مسلمة من التحليق من لندن إلى لوس أنجلوس

نشرت صحيفة "الغارديان" البريطانية، اليوم الأربعاء، نبأ منع مسؤولين أمريكيين، عائلة مسلمة، من ركوب الطائرة التي حلقت إلى ولاية "لوس أنجلوس" الأمريكية، منطلقة من مطار "غاتويك" في العاصمة البريطانية لندن، في 15 كانون أول/ ديسمبر الجاري. 

وأوضحت الصحيفة في خبرها، أنّ العائلة المسلمة المكونة من "محمد طارق محمود" وأخيه وأولاده التسعة، خسروا تذاكر سفرهم البالغة قيمتها الإجمالية 9 آلاف جنيه استرليني، وذلك نتيجة إعاقة المسؤولين الأمريكيين لهم ومنعهم من ركوب الطائرة.

وفي هذا الصدد، دعت العضوة البرلمانية في صفوف حزب العمال البريطاني "ستيلا كريسي"، رئيس وزراء بلادها "ديفيد كاميرون"، إلى مطالبة السلطات الأمريكية بتقديم إيضاحات حول الحادثة.

وأشارت كريسي إلى تعرض المسلمين بكثرة، لمثل هذه الحواث، واصفةً ذلك بالمشكلة التي تتعاظم رويداً رويداً، لافتةً في الوقت ذاته إلى فشل محاولاتها في الحصول على إيضاحات حول الموضوع، من السفارة الأمريكية في لندن.

ولفتت النائب البريطانية، إلى وجود احتمال يربط بين ما تعرضت له العائلة المسلمة، ودعوة مرشح الحزب الجمهوري الأمريكي لرئاسة الجمهورية "دونالد ترومب" بعدم السماح للمسلمين بدخول الولايات المتحدة، حيث قالت في هذا السياق "صحيح أنّ الجميع ندد بتصريحات ترومب، إلّا أنّ الوقائع الميدانية التي تحدث، لا تتطابق مع هذه التنديدات".

من جانبها أصدرت رئاسة الوزراء البريطانية بياناً، أكدت فيه أنّ كاميرون سيولي اهتمامه بالأمر، وسيقوم بالتدقيق في تفاصيل الحادثة.

وكان دونالد ترومب، دعا مطلع الشهر الجاري، إلى عدم استقبال المهاجرين والسياح المسلمين، داخل الأراضي الأمريكية.

الأناضول
(4)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي