أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"مورك" سقوط أول قلاع النظام في ريف حماة الشمالي

مورك منطقة استراتيجية - غوغل

سيطرت فصائل "الثوار" وفصائل جهادية الليلة الماضية على بلدة "مورك" بريف حماة الشمالي، وذلك بعد تمكنها من السيطرة على بلدات "معركبة" و"لحايا" و"عطشانا" الأمر الذي مكنهم من إطباق الحصار على "مورك" ومن ثم اقتحامها.

وقال ناشطون أن قوات النظام وميليشيات الدفاع الوطني انسحبت باتجاه مدينة صوران عقب سيطرة الثوار على القسم الغربي من البلدة التي استعاد النظام السيطرة عليها أواخر شهر تشرين الأول من العام 2014، وتكمن أهمية "مورك" بموقعها على الأوتوستراد الدولي دمشق– حلب، وتشكل نقطة التقاء بين ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي، كما أن انهيار قوات النظام فيها يمثل انهيار أولى قلاعه في ريف حماة الشمالي الأمر الذي يهيئ للزحف باتجاه مناطق أخرى في الريف نفسه وصولا إلى مدينة حماة ومطارها العسكري وهو الهدف النهائي لمعركة "غزوة حماة" التي أعلن عنها "جيش الفتح" قبل نحو شهر.

وتعرضت بلدات وقرى "كفرزيتا" و"اللطامنة" و"كفرنبودة" و"لطمين" بريف حماة الشمالي لقصف مدفعي قبل قوات النظام بالتزامن مع ضربات جوية من قبل الطيران الروسي، بينما استهدف الثوار بحسب تنسيقيات الثورة مراكز النظام في مناطق "سلحب" "والجبين" و"بريدج".

زمان الوصل
(2)    هل أعجبتك المقالة (2)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي